“أوباما أول رئيس أمريكي مسلم”.. كيف عدّلت غوغل محركها الجديد؟

“أوباما أول رئيس أمريكي مسلم”.. كيف عدّلت غوغل محركها الجديد؟

أوباما

قالت شركة غوغل، الجمعة، إنها “تصرّفت بسرعة عندما كان ذلك مبررا، استنادا على قواعد الإشراف المحدّدة سلفا على المحتوى لدينا”، وذلك بعد توصّلها بجُملة تبليغات من مستخدمين عن إجابات يرونها غريبة.

وكانت شركة غوغل قد أعلنت، في الأيام القليلة الماضية، عن اتخاذها عدّة خطوات جديدة تهدف إلى تطوير محرك البحث الجديد المسمّى بـ”إيه آي أوفرفيوز”، المدعوم بالذكاء الاصطناعي التوليدي.

وفي هذا السياق، أوضح المدون، دير أوباسانغو، بأنه “لدى السؤال حول عدد الرؤساء المسلمين الذين مرّوا على تاريخ الولايات المتحدة، رد “إيه آي أوفرفيوز” بأن باراك أوباما: يعتبره البعض أول رئيس مسلم”.

من جهتها، أكّدت ناطقة باسم شركة غوغل بأن “هذه النتيجة قد انتهكت سياساتنا وقمنا إثر ذلك بعملية إزالتها”؛ فيما نشر مستخدم آخر، عبر حسابه المسمى “بيكسلباتس” على منصة التواصل الاجتماعي “إكس” (تويتر سابقا)، لقطة شاشة، تعرض إجابة محرّك البحث على سؤال بخصوص “عدم التصاق الجبن بالبيتزا”.

واقترح محرك البحث التابع لغوغل إضافة غراء “غير سام” إلى الجبن؛ بالإضافة إلى خلط الجبن مع الصلصة؛ بينما اعتبرت الصحافية، كريستي هاينز، عبر منصة “إكس” أن “هذا الرد مستوحى من تعليق قد نُشر على شبكة التواصل الاجتماعي قبل أكثر من عقد”.

كذلك، ادّعى محرك البحث “إيه آي أوفرفيوز” أن “وكالة الاستخبارات المركزية الأمريكية “سي آي إيه” قد اعترفت رسمياً باستخدامها أقلام تحديد سوداء”.

ويستند محرك البحث في هذه الحالة على مقال ساخر نشره “ذي أونيون”، يبرز أن الفقرات غير المقروءة في وثائق الوكالة ناتجة عن خطأ وليس رغبة في إخفاء محتوى معين.

تجدر الإشارة إلى أنه في منتصف أيار/ مايو الجاري، كانت غوغل قد قدّمت ميزة “إيه آي أوفرفيوز”، وهي التي تقدم نصا مكتوبا، في ردّها على كافة عمليات البحث، وذلك من دون الاكتفاء بعرض روابط للمواقع، كما كان الحال حتى الآن.

إلى ذلك، لم تختف كافة الروابط التي تستند عليها الميزة الجديدة لشركة غوغل، بل إنها توضع في أسفل النصوص، التي تظهر في عمليات البحث التي تجري.

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة: