إثر هدنة “طالبان”.. الأفغان يحتفلون بالعيد في أمن وسلام

يحتفل الأفغان بعيد الفطر هذا العام في أمن وسلام عكس السنوات الماضية، بعد إعلان هدنة شاملة طوال أيام العيد.

واستفاد الشعب الأفغاني من إعلان حركة “طالبان” للهدنة في العيد، لأجل الاحتفال مع عائلاتهم دون خوف من أي هجمات قد تستهدف حياتهم.

ولم يمنع تفشي فيروس كورونا، الأفغان من التوجه نحو الأسواق وشراء ألعاب الأطفال وباقي الأغراض، لأن السلام في العيد فرصة قد لا تعوض.

وتمكن المواطنون بمختلف مناطق البلاد، من قضاء أوقات ممتعة رفقة عائلاتهم ومعارفهم في أمن وسلام، على أمل استمرار ذلك مستقبلا.

والسبت، أعلنت “طالبان” وقفا لإطلاق النار بمناسبة عيد الفطر مدة 3 أيام اعتبارا من الأحد، وذلك في عموم البلاد.

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *