إدلب.. مقتل 10 مدنيين جراء هجمات نظام الأسد

قُتل 10 مدنيين، وجرح 23 آخرين، جراء غارات جوية نفذتها مقاتلات نظام بشار الأسد، على منطقة خفض التصعيد بإدلب، شمال غربي سوريا.

وحسب معلومات حصلت عليها الأناضول من مرصد الطيران التابع للمعارضة السورية، شنت مقاتلات النظام غارات جوية مكثفة على كفرسجنة وحاس وتل منيس ومعرشورين، وكفرنبل ومعرة النعمان وسراقب في محافظة إدلب.

وأشارت مصادر في الدفاع المدني (الخوذ البيضاء) إلى مقتل 10 مدنيين، من بينهم 5 أطفال، وجرح 23 آخرين.

وفي مايو/ أيار 2017، أعلنت تركيا وروسيا وإيران توصلها إلى اتفاق “منطقة خفض التصعيد” بإدلب، في إطار اجتماعات أستانة المتعلقة بالشأن السوري.

إلا أن قوات النظام وداعميه تواصل شن هجماتها على المنطقة، رغم التفاهم المبرم بين تركيا وروسيا في سبتمبر/أيلول 2018، بمدينة سوتشي الروسية حيال تثبيت خفض التصعيد في المنطقة المذكورة.

(الأناضول)

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *