إعلامية كويتية تنتقد مشهدا “قذرا” بمسلسل “دفعة بيروت”

انتقدت إعلامية كويتية مشهدا “قذرا” ظهر ضمن الحلقة الأولى من مسلسل “دفعة بيروت”، التي بثت الجمعة الماضية.

وأرفقت الإعلامية الكويتية مي عيدان بمنشور لها عبر حسابها “انستغرام” مشهدا من المسلسل يظهر فيه أحد نجوم العمل وهو يتبول على شخص آخر.


وعلقت الإعلامية بالقول: “مشهد في أول حلقة من مسلسل “دفعة بيروت” قمة القرف على قمة الوقاحة والوساخة”، مشددة على أن المشهد “لا داعي له وبه إيحاء قذر”، وفقا لوصفها.

وطالبت القائمين على المسلسل بالحياء، قائلة “استحوا اشوية في بنات وحريم قاعدين أمام التلفزيون”.

وعبرت عن خيبة أملها من المسلسل الذي استغرق تصويره سنة كاملة في بيروت، مضيفة “توقعنا نرى عمل يستحق أوسكار، بس فعلا واضح إنه يدخل أوسكار كأسوأ عمل…”.

وعبر نشطاء آخرون عبر مواقع التواصل الاجتماعي عن انتقادهم لهذا المشهد في المسلسل.

وتدور أحداث مسلسل “دفعة بيروت” خلال ستينيات القرن الماضي، حول: “طلبة أوفدتهم دولة الكويت للدراسة في لبنان، والتقوا بشباب من مختلف الجنسيات، جمعتهم بهم مواقف وأحداث مثيرة، يسلط عبرها العمل الضوء على علاقات الحب والروابط الاجتماعية في تلك المرحلة..”

المسلسل من تأليف هبة مشاري حمادة، وإخراج علي العلي، وإنتاج شركة “إيغل فيلمز”، ويضم على قائمة أبطاله إلى جانب محمود نصر، العديد من الفنّانين الخليجيين، والعرب

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *