إيران تنشر أول تقرير للجنة تحقيق بتحطم مروحية رئيسي

إيران تنشر أول تقرير للجنة تحقيق بتحطم مروحية رئيسي

نشرت هيئة الأركان الإيرانية أول تقرير للجنة التحقيق في تحطم مروحية الرئيس الإيراني الراحل إبراهيم رئيسي. ومن كانوا معه الأحد الماضي في محافظة أذربيجان الشرقية شمال غربي إيران.

وقال التقرير إنه لا توجد أي آثار لإصابة طلقات رصاص أو ما شابه على الأجزاء المتبقية من المروحية، وإن المروحية تعرضت لحريق بعد ارتطامها بمرتفع.

وأشار التقرير إلى أن قائد المروحية تواصل مع المروحيتين الأخريين اللتين كانتا في موكب الرئيس الإيراني قبل 90 ثانية من الحادثة، ولم يعثر على ما يثير الشبهات في المحادثات مع برج المراقبة.

ولفت التقرير إلى أن اللجنة بحاجة إلى مزيد من الوقت وستعلن النتائج في وقت لاحق.

تشييع رئيسي

ووري جثمان الرئيس الراحل إبراهيم رئيسي الثرى في العتبة الرضوية في مدينة مشهد مسقط رأسه شمال شرقي إيران.

وشاركت في تشييع الجثمان حشود كبيرة، وعدد من المسؤولين السياسيين والعسكريين، حيث رفعت الأعلام السود وصور للرئيس الراحل.

وكان الجثمان وصل من مدينة بيرجند، حيث شيع هناك بعد يوم من تشييعه في العاصمة طهران بحضور شعبي ورسمي ووفود أجنبية من 60 دولة.

وشارك في المراسم قادة عدد من الدول بينهم أمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني والرئيس التونسي قيس سعيّد، وقادة حركات سياسية بالمنطقة بينهم رئيس المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية (حماس) إسماعيل هنية، في حين لم يحضرها ممثلون عن الاتحاد الأوروبي.

کما ووری جثمان وزير الخارجية الراحل حسين أمير عبد اللهيان في مرقد “شاه عبد العظيم” بمدينة “ري” جنوب طهران بحضور رسمي وشعبي.

ويأتي ذلك بعد أن أعلنت طهران الاثنين الحداد 5 أيام، وحددت يوم 28 يونيو/حزيران المقبل موعدا لإجراء انتخابات رئاسية، بعد اجتماع رؤساء السلطة القضائية والحكومة والبرلمان، وفق إعلام إيراني.

وجاء تحديد موعد إجراء الانتخابات، بعد إعلان مرشد الثورة علي خامنئي الاثنين أن محمد مخبر النائب الأول للرئيس أصبح المسؤول عن السلطة التنفيذية وأمامه فترة أقصاها 50 يوما لإجراء الانتخابات.

وكان الهلال الأحمر الإيراني أعلن صباح الاثنين أن فرق الإنقاذ انتشلت بعد ساعات من البحث جثة رئيسي و8 آخرين كانوا على متن المروحية التي تحطمت في محافظة أذربيجان الشرقية.

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة: