احتياطي الذهب يقفز 74 % في 9 أشهر

ارتفعت قيمة أونصات الذهب الموجودة لدى البنك المركزي الأردني خلال الأشهر التسعة الأولى من العام الحالي بمقدار 1.12 مليار دينار أو ما نسبته 74.2 % مقارنة مع نهاية العام الماضي، وفق الأرقام الصادرة عن البنك.
وبلغت قيمة هذه الأونصات في نهاية شهر أيلول (سبتمبر) من العام الحالي 2.64 مليار دينار مقارنة مع 1.519 مليار دينار في نهاية 2019.
وبلغ عدد أونصات الذهب لدى البنك المركزي الأردني في نهاية أيلول (سبتمبر) الماضي ما يتجاوز 1.974 مليون أونصة أو ما يعادل نحو (61 طنا) مقارنة مع نحو 1.406 مليون أونصة في نهاية العام الماضي بارتفاع نسبته 40.4 %.
وهذا يعني أن البنك المركزي قد اشترى أكثر من 568 ألف أونصة منذ بداية العام.
واحتياطي الذهب هو عبارة عن الذهب الذي يحتفظ به البنك المركزي في أي بلد كمستودع للقيمة وضمان لتخليص الوعود لدفع المودعين وحاملي الأوراق المالية أو أقرانهم التجاريين أو لتأمين العملة.
وتاريخيا، تلجأ البنوك المركزية في العالم لشراء الذهب خلال التوترات السياسية كملجأ آمن مقارنة مع الاستثمار في أسواق العملات والسندات.
وتستخدم احتياطيات الذهب أحيانا في تسوية المعاملات الدولية، ويحسب هذا الاحتياطي في المملكة إلى جانب الموجودات والودائع من العملات الأجنبية ضمن بند الاجتياطي الأجنبي للمملكة.
وبلغ احتياطي العملات الأجنبية في نهاية أيلول (سبتمبر) من العام الحالي 11.22 مليار دينار مقارنة مع 10.55 مليار في نهاية العام الماضي بارتفاع نسبته 6.3 %.
وبذلك يكون الاحتياطي الأجنبي (ذهب وعملات) قد ارتفع في الأشهر التسعة الأولى من العام الحالي 14.9 % ليبلغ 13.87 مليار دينار مقارنة مع 12.06 مليار في نهاية العام الماضي.
وكانت قيمة أونصات الذهب الموجودة لدى البنك المركزي الأردني قد ارتفعت العام الماضي 16.6 % إلى 1.519 مليار دينار مقارنة مع 1.302 مليار في العام 2018.
في حين ارتفعت قيمة الاحتياطي الأجنبي (ذهب وعملات) في العام الماضي 5.1 % إلى 12.06 مليار دينار مقارنة مع 11.476 مليار في العام 2018.
وبدأت الاحتياطيات الأجنبية في المملكة بالتأثر سلبا منذ مطلع العام 2016 مع تباطؤ النمو في حوالات المغتربين والاستثمار الأجنبي والصادرات والدخل السياحي والتي تعد المقومات الأساسية والمغذية لاحتياطي العملات الصعبة.

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *