استشهاد فتى برصاص الاحتلال في قرية المدية غرب رام الله

استشهاد فتى برصاص الاحتلال في قرية المدية غرب رام الله

استشهاد فتى برصاص الاحتلال في قرية المدية غرب رام الله

استشهد فتى (17 عاما) متأثرا بإصابته، اليوم الخميس، جراء إطلاق قوات الاحتلال الإسرائيلي الرصاص عليه في قرية المدية، غرب مدينة رام الله.

وأعلنت وزارة الصحة عن استشهاد الفتى عودة محمد عودة (17 عاما) بعد إصابته برصاص الاحتلال في الصدر بالقرب من جدار الفصل العنصري بقرية المدية، ونقل على إثرها للمشفى لتلقي العلاج، ليعلن لاحقا ارتقاءه شهيدا.

وبينت أن الفتى عودة والذي وصل إلى مجمع فلسطين الطبي مصاباً برصاصة في الصدر أطلقها عليه جنود الاحتلال في قرية المدية، موضحة أن الأطباء حاولوا إنقاذ حياته إلا أنه ارتقى متأثراً بإصابته الحرجة جداً.

وأوضحت مصادر محلية أن قوات الاحتلال أطلقت الرصاص الحي صوب مجموعة من الفتية والأطفال كانوا يلهون في منطقة قريبة من جدار الفصل والتوسع العنصري، ما أدى لإصابة أحدهم.

يُشار إلى أن المدية تقع على بعد 25 كم غرب رام الله، ويبلغ عدد سكانها (1600 نسمة)، وتقام على جزء من أراضيها مستوطنتي “موديعين” و”حشمونئيم”. والقرية محاذية قرب الخط الفاصل مع الأراضي المحتلة عام 1948، والذي بات يفصل الأراضي الفلسطينية إلى أرض 48 وأراضي الضفة الغربية.

وبذلك يرتفع عدد الشهداء في الضفة الغربية وقطاع غزة جراء جرائم الاحتلال الإسرائيلي إلى 5 خلال الـ24 ساعة الماضية و63 منذ بداية العام الجاري 2022.

واستشهد صباح اليوم الأسير المحرر أيمن محمود محيسن (21 عاما) استشهد برصاص الاحتلال، إثر مواجهات اندلعت في مخيم الدهيشة جنوب مدينة بيت لحم. واستشهد الليلة الماضية، الشاب بلال عوض كبها (24 عاما)، بعد إصابته برصاص الاحتلال الحي في الصدر والفخذ، خلال اقتحام جيش الاحتلال بلدة يعبد جنوب جنين.

وفي وقت سابق أمس، استشهدت الأسيرة المحررة الصحفية غفران وراسنة (31 عاما)، متأثرة بجراح خطيرة أصيبت بها، جراء إطلاق جيش الاحتلال النار عليها، بدعوى تنفيذ عملية طعن.

فيما ذكرت وزارة الصحة أن الفتى وصل إلى مجمع فلسطين الطبي بمدينة رام الله في حالة حرجة جدا جراء إصابته بالرصاص الحي في صدره، وقد حاول الأطباء إنقاذ حياته إلا أنه ارتقى شهيدا متأثرا بإصابته.

كما ارتقى أمس، ياسر عطية المصري (41 عاماً)، قائد كـتــيـبـة دير البلح في سرايا القدس الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي، متأثراً بجروح أصيب بها خلال معركة “سـيـــف القـــــدس”.

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة: