استطلاع: الأمريكيون يحمّلون إدارة بايدن مسؤولية الأزمة الحدودية

كشف استطلاع أن 44% من الأمريكيين يعتقدون أن إدارة الرئيس جو بايدن تتحمل مسؤولية الأزمة التي تشهدها الحدود الأمريكية الجنوبية مع المكسيك، أكثر من إدارة الرئيس السابق دونالد ترامب.

استطلاع: الأمريكيون يحملون إدارة بايدن مسؤولية الأزمة الحدوديةمسؤول أمريكي يتوقع أكثر من مليون مهاجر على الحدود مع المكسيك

وبحسب استطلاع الرأي الذي أجرته مؤسسة Hill-HarrisX، اعتبر 44 في المائة من الناخبين المسجلين في الاستطلاع الذي أجري بين 24-26 مارس أن بايدن يتحمل مسؤولية زيادة أعداد المهاجرين على الحدود، بينما قال 28 في المائة إن ترامب مسؤول.

ورأى 20 في المائة إن الإدارتين متساويتان في المسؤولية، واعتبر 7 في المائة إن أيا من الإدارتين ليست مسؤولة.

كما اعتبر 73 في المائة من الجمهوريين أن العبء يقع على عاتق الإدارة الحالية، وهو شعور يتقاسمه 38 في المائة من المستقلين.

بينما قال 46 في المائة من المشاركين الديمقراطيين إن العبء يقع على عاتق إدارة ترامب.

يذكر أن بايدن، أعلن أن نائبته كامالا هاريس ستقود جهود الولايات المتحدة مع المكسيك ودول المثلث الشمالي لمحاولة وقف تدفق الهجرة إلى الولايات المتحدة.

(وكالات)

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *