اعتقالات واسعة بالضفة والقدس واعتداءات ببيت لحم (شاهد)

شنت قوات الاحتلال الإسرائيلي الثلاثاء، حملة اعتقالات واسعة طالت فلسطينيين بمدن الضفة الغربية المحتلة، إلى جانب اعتقال طفل بمدينة القدس.


وذكر مكتب نادي الأسير الفلسطيني بأن “قوات الاحتلال داهمت عددا من منازل المواطنين في طولكرم وبلدة عنبتا، وفتشتها، واعتقلت كلا من: محمد إبراهيم الهمشري (23 عاما)، ومحمود عاطف أبو زينة (25 عاما)، وإسلامبولي رياض بدير (29 عاما)، ونور أسامة ياسين (23 عاما)، ومثنى فؤاد المصري (22 عاما)، وحسن رائد الجملة (26 عاما)، وعبد الرحمن صبحة (33 عاما)”.

وفي رام الله،  اعتقلت قوات الاحتلال 6 مواطنين، أغلبهم من بلدة بيت ريما.


وذكرت وكالة الأنباء الفلسطينية “وفا” أن قوات الاحتلال اعتقلت أربعة شبان من بلدة بيت ريما شمال غرب رام الله، فيما أعادت اعتقال مواطن بعد الافراج عنه يوم الاثنين، وهم: يحيى سامر الريماوي (19 عاما)، وأحمد حسام الريماوي ( 18 عاما)، وأمير أحمد الريماوي ( 18 عاما)، ويوسف الريماوي (19 عاما).


وأضافت الوكالة أن الاحتلال أعاد اعتقال المواطن ساهر البرغوثي (55 عاما) مجددا، بعد الافراج عنه يوم الاثنين، لافتة إلى أن الاحتلال اعتقل أيضا الشاب موسى نصر زهران من بلدة دير أبو مشعل المجاورة، عقب دهم منزله.


وفي السياق ذاته، اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي الليلة الماضية، طفلا من بلدة العيسوية بمدينة القدس المحتلة.

قوات الاحتلال تعتقل طفلا من بلدة العيسوية بالقدس

قوات الاحتلال تعتقل طفلا من بلدة العيسوية بالقدس

Posted by ‎وكالة وفا – WAFA News Agency‎ on Monday, July 6, 2020

واستمرارا لاعتداءات الاحتلال، فقد هدمت آليات إسرائيلية فجر الثلاثاء، سورا استناديا بقرية الولجة غربي بيت لحم.


وقال الناشط الشبابي في قرية الولجة إبراهيم عوض الله لـ”وفا”، إن آليات الاحتلال هدمت سورا يحيط بمنزل المواطن أحمد الأطرش في منطقة عين جويزة شمالا؛ بحجة عدم الترخيص.

وأشار عوض الله إلى أن هذه المنطقة تشهد منذ فترة هجمة استيطانية شرسة، تخللها هدم لمنازل، وأسوار، وتجريف طرق، وكذلك إخطارات بوقف البناء، إضافة الى استدعاءات بحق عشرات المواطنين، للتحقيق معهم بشأن منازلهم المسكونة.

وبشأن متصل، نصب مستوطنون الاثنين، خيمة في أراض ببلدة بتير غربي بيت لحم.

وقال رئيس بلدية بتير، تيسير قطوش، إن مجموعة من المستوطنين اقتحمت منطقة “الخمار” شرق البلدة ونصبت خيمة فيها، مشيرا إلى أن هذه هي المرة الثانية التي ينصب فيها المستوطنون خيمتهم في هذا الموقع بغضون أقل من أسبوع.

ولفت قطوش إلى أن مواطنين من البلدة كانوا تصدوا لهم يوم الجمعة الماضي، بعد نصبهم لخيمة في نفس الأرض وأحاطوها بأسلاك، قبل أن يتم طردهم، موضحا أن منطقة “الخمار” واحدة من المناطق المستهدفة وتتعرض لاعتداءات متكررة من المستوطنين.

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *