اكتشاف أناس لا يمسهم “كورونا”

البوصلة – توصلت دراسة مثيرة إلى أن الأشخاص الذي أصيبوا بالسارس أثناء تفشي هذا الوباء في عام 2003، يمكن أن يكونوا محصنين ضد الفيروس التاجي المسبب لوباء “كوفيد – 19” .

واكتشف خبراء أمريكيون وسويسريون أن الإصابة بفيروس “سارس – كوف” المسبب لمتلازمة الجهازالتنفسي الحادة، تحفز إنتاج الاجسام المضادة التي تستهدف بروتين سبتيك، أو “بروتين إس”، المسؤول عن التحام الفيروس التاجي بالمستقبلات على سطح الخلية البشرية بحسب ما نقلت “روسيا اليوم” عن “نوفوستي”.

واستنتج العلماء أن “S309″، أحد أصناف هذه الأجسام المضادة، يمكن أن يقضي بشكل فعال على جزيئات بروتين “سارس – كوف -2″، وبالتالي قد يكون الأشخاص الذين نجوا من متلازمة الجهاز التنفسي الحادة، محصنين ضد الفيروس التاجي الجديد (كورونا).

وأفاد الباحثون بأن خليطا مكونا من مثل هذه الأجسام المضادة يمكن استخدامه في علاج الأشكال الحادة من وباء “كوفيد – 19″، وتحصين الأشخاص الأكثر عرضة للإصابة بالعدوى، من هذا المرض.

وتفشت عدوى الفيروس التاجي في جميع أنحاء العالم، وتسجل أحدث بيانات منظمة الصحة العالمية، إصابة أكثر من 4.6 مليون شخص، توفى منهم 312000.

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *