الأردن يحرز تقدما في تقرير مخاطر الاستثمار في الطاقة لعام 2023

الأردن يحرز تقدما في تقرير مخاطر الاستثمار في الطاقة لعام 2023

الأردن

أحرز الأردن تقدما كبيرا في تقييم مخاطر الاستثمار في الطاقة، وفقا لنتائج تقرير تقييم الاستثمار في الطاقة (EIRA) لعام 2023 الذي تعده منظمة ميثاق الطاقة العالمي وأشهر اليوم الاثنين في حفل ترأسه الأردن ممثلا بوزارة الطاقة والثروة المعدنية.

وقالت مدير مديرية التخطيط والتطوير المؤسسي في الوزارة المهندسة شروق عبدالغني، في كلمة لها مندوبا عن وزير الطاقة والثروة المعدنية الدكتور صالح الخرابشة خلال حفل الإشهار، إن الاردن حقق تحسنا في مؤشراته الصادرة عن التقرير إثر تنفيذه مبادرات وسياسات عديدة مكنته من إحراز تقدما كبيرا في تقييم مخاطر الاستثمار في الطاقة على الأراضي الأردني.

وأضافت “قطع الأردن خطوات ملحوظة في مؤشرات التقرير الرئيسية في سيادة القانون والاطار التنظيمي لاستدامة قطاع الطاقة و الرؤية الواضحة للتشريعات والسياسات”، معتبرة هذه التحسينات شهادة على جهود الإصلاحات المؤسسية الرامية إلى تسهيل الاستثمار الخاص وتعزيز كفاءة الأعمال.

وتحدثت عن النهج الشامل لتشجيع الاستثمار في الاردن من خلال مزايا قانون البيئة الاستثمارية من حيث تنظيمه نافذة استثمارية واحدة لتبسيط العمليات لمطوري المشاريع، وتعزيز بيئة أكثر كفاءة وفعالية من حيث تكلفة تسجيل الأعمال والترخيص، وتقديم آلية لتعويض المستثمرين عن الأضرار الناجمة عن القرارات المتخذة خارج نطاق الصلاحيات القانونية، مؤكدة أن الحوافز تمتد إلى ما هو أبعد من التنمية والمناطق الحرة.

وقالت عبدالغني، إن خارطة طريق التحول في مجال الطاقة، تتماشى مع رؤية التحديث الاقتصادي وتؤكد على مبادئ الاستدامة في مختلف القطاعات، وتوسيع نطاق نشر الطاقة المتجددة، وتطوير أنظمة النقل المستدامة، وتشجيع السياحة البيئية، وتبني تقنيات زراعية صديقة للبيئة، وتعزيز كفاءة استخدام المياه، وتحسين إدارة النفايات.

ولفتت إلى أن الاردن يضع اللمسات الأخيرة على خطة عمله لنشر حلول تخزين الطاقة، ما يضمن مرونة النظام وزيادة موثوقية الكهرباء المتجددة.

وأوضحت أن وزارة الطاقة تعمل على تطوير الإطار القانوني والتنظيمي للهيدروجين الأخضر في الأردن، ما يدلل على التزام البلاد بالممارسات المستدامة وتنويع مصادر الطاقة.

وأشارت إلى أن الأردن يرى نفسه كقائد إقليمي ودولي في تعزيز الطاقة المتجددة وكفاءة الطاقة، استنادا الى نجاحه في نمو مزيج الطاقة المتجددة منذ عام 2014، إذ ساهمت مشاريع الطاقة الشمسية وطاقة الرياح في رفع نسبة مساهمة الطاقة المتجددة في الأردن من الكهرباء المولدة من 1بالمئة في عام 2014 إلى 27بالمئة بحلول منتصف عام 2022.

وعزت عبدالغني، هذا النجاح إلى سياسات الوزارة المدروسة التي بدأت عام 2012، ودعمتها تغييرات تشريعية قدمت التسهيلات المالية ومولت مشاريع كفاءة الطاقة، مثمنة دور القطاع الخاص في تحقيق رؤية الأردن ليكون مركزاً إقليمياً لتبادل الطاقة من خلال الاستراتيجية الأردنية الشاملة لقطاع الطاقة للأعوام 2020-2030، المبنية على سيناريوهات أمن الطاقة والاستدامة وزيادة الاعتماد على الموارد المحلية، والالتزام بتنويع مصادر الطاقة وتعزيز كفاءة الطاقة بشكل عام.

وأشارت إلى الجهود الرامية إلى تحقيق الاقتصاد الأخضر التي تتضمن خططاً تفصيلية للقطاعات الرئيسية، مثل الطاقة والمياه والنفايات والزراعة والنقل والسياحة، مدعومة بإطار لقياس التقدم.

وأكدت أن الأردن وضع هدفاً لتعزيز كفاءة استخدام الطاقة بنسبة 9 بالمئة بحلول عام 2030، وتشمل خطط العمل الوطنية للنمو الأخضر 86 إجراءً محدداً.

وقالت إنه من خلال تعزيز “إطار عمل مستقبل الطاقة المستدامة”، أظهرت المساهمات المحددة وطنياً (NDC) المحدثة في الأردن التزاماً بالحد من انبعاثات الغازات الدفيئة، مشيرة إلى رفع الهدف من 14بالمئة إلى 31 بالمئة، مقارنة بسيناريو العمل كالمعتاد، مع التركيز على توليد الطاقة المتجددة واتخاذ تدابير كفاءة الطاقة.

وعبر تقرير مخاطر الاستثمار في قطاع الطاقة عن جهوزية النظام التشريعي والاقتصادي في الدولة لاستقطاب الاستثمارات في قطاع الطاقة.

وتحتسب مؤشرات التقرير بناء على إجابات الاستبيان المعد بالخصوص من الميثاق لهذه الغاية، وقد أجابت وزارة الطاقة عن الاستبيان بالتعاون مع عدة مؤسسات منها هيئة تنظيم قطاع الطاقة، ووزارة الاستثمار، وهيئة مكافحة الفساد، ووزارة العدل، وزارة البيئة، وشركة الكهرباء الوطنية، ووزارة العمل، ومديرية العطاءات الحكومية، واللجنة الوطنية الاردنية لشؤون المرأة، ومديرية الموازنة العامة، وديوان التشريع والرأي.

وأظهرت نتائج التقييم الخاص بالأردن انخفاض مستوى المخاطر امام الاستثمار في قطاع الطاقة ما يدل على استقرار البيئة التشريعية والتنظيمية وعدم وجود معوقات امام المستثمرين في القطاع.

يشار إلى أن منظمة ميثاق الطاقة العالمي وهي منظمة دولية متخصصة في مجالات الطاقة تعد تقرير “تقييم مخاطر الاستثمار في قطاع الطاقة” سنويا، بالتعاون مع وزارات الطاقة للدول المشاركة في الميثاق.

ويتضمن حفل إشهار التقرير هذا العام مشاركة وزارة الطاقة إلقاء كلمة في الحفل ضمن رئاسة الأردن لميثاق الطاقة للأعوام 2023 و 2024.

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة: