الأردن يدعم طرد المنتخبات الإسرائيلية من بطولات الفيفا

الأردن يدعم طرد المنتخبات الإسرائيلية من بطولات الفيفا

طالب الاتحاد الأردني لكرة القدم، الاتحاد الدولي للعبة (الفيفا) بضرورة معاقبة المنتخبات الإسرائيلية بسبب العدوان الإسرائيلي على غزة.

وأشارت الأمينة العامة لاتحاد الكرة سمر نصار في اجتماعات كونغرس الاتحاد الدولي الفيفا الذي عقد الجمعة، في العاصمة التايلندية بانكوك، بحضور سمو الأمير علي بن الحسين رئيس اتحاد الكرة، إلى أن إسرائيل ارتكبت مجازر في غزة ولا بد للفيفا أن يمارس دوره في المساعدة على حفظ حقوق الإنسان.

ودعَم اتحاد الكرة، مطلب الاتحاد الفلسطيني المتضمن مطالبة الفيفا بطرد المنتخبات الإسرائيلية من البطولات.

برزت الحرب في غزّة على طاولة أوسع لقاء عالمي لكرة القدم الجمعة في بانكوك، مع طلب الاتحاد الفلسطيني تعليق عضوية إسرائيل بصورة فورية، قابله الاتحاد الدولي (الفيفا) بطلب مشورة قانونية مستقلة تظهر نتائجها قبل 20 تموز/ يوليو المقبل.

ورُفض الطلب الفلسطيني بعرض المسألة على التصويت خلال انعقاد الجمعية العمومية ووعد رئيس فيفا السويسري-الإيطالي جاني إنفانتينو بأن منظّمته ستأخذ “مشورة قانونية مستقلة لتقييم الطلبات الثلاثة التي قدّمها الاتحاد الفلسطيني والتأكد من تطبيق لوائح الفيفا بالطريقة الصحيحة”.

تابع “نظرا للوضع المستعجل، سيُعقد اجتماع استثنائي لمجلس الفيفا قبل 20 تموز/ يوليو، لمراجعة نتائج التقييم واتخاذ القرارات المناسبة”.

وكان الاتحاد الفلسطيني أمل بالتوصّل إلى تعليق فوري لعضوية إسرائيل، فتوجّه رئيسه جبريل الرجوب بكلامه إلى إنفانتينو قائلا “الكرة الآن في ملعبكم”، وحظي الاتحاد الفلسطيني الخميس بدعم رسمي من الاتحاد الآسيوي للعبة المنضوي تحت لوائه.

وقال الرجوب قبل دقائق من كلمة إنفانتينو إن الاتحاد الإسرائيلي انتهك قواعد الفيفا “لا يمكن للفيفا أن يبقى غير مبالٍ بتلك الانتهاكات أو للإبادة الجماعية المستمرة في غزّة”.

ودعم الأردن خلال الاجتماع المطالب الفلسطينية ودعا إلى تصويت فوري من قبل أعضاء الجمعية العمومية، لكن إنفانتينو رفض الطلب وحوّله إلى مجلس الفيفا.

وأعرب الاتحاد الفلسطيني عن استيائه من بعض الحوادث المحدّدة، على غرار المشاهد التي عرضها الإعلام الإسرائيلي لعشرات الفلسطينيين مجرّدين من ثيابهم، بينهم أطفال، احتجزوا في ملعب اليرموك في كانون الأوّل/ ديسمبر 2023.

ودعا الاتحاد الفلسطيني في آذار/ مارس الماضي إلى التصدّي لإدراج أفرقة كرة قدم في مستوطنات مقامة على أراض فلسطينية، ضمن الدوري الإسرائيلي “وهي الأراضي التي ينتمي إليها اتحاد الكرة الفلسطيني”.

وانضمّت على الأقل خمسة من أندية المستوطنات في الضفة الغربية المحتلة إلى الاتحاد الإسرائيلي لكرة القدم، والمستوطنات غير قانونية بموجب القانون الدولي.

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة: