الأورومتوسطي: قرار “العدل الدولية” دليل على استمرار “إسرائيل” بالإبادة

الأورومتوسطي: قرار “العدل الدولية” دليل على استمرار “إسرائيل” بالإبادة

أكد المرصد الأورومتوسطي لحقوق الإنسان أهمية القرار الصادر عن محكمة العدل الدولية اليوم الجمعة، والذي يأمر “إسرائيل” بوقف عملياتها العسكرية في رفح جنوب قطاع غزة فورا.

وقال المرصد الأورومتوسطي في بيان تلقته “وكالة سند للأنباء” إن قرار المحكمة يُعد دلالة على أن “إسرائيل” مستمرة بارتكاب جريمة الإبادة الجماعية، وأن المنحنى الخطير الذي اتخذته العمليات العسكرية في رفح تحديدا يشكل خطرا إضافيا على حياة وسلامة مئات آلاف المدنيين النازحين إلى المدينة.

كما أكد أهمية التدابير التحفظية الأخرى التي قضت بها المحكمة، والتي أمرت من خلالها “إسرائيل” بالحفاظ على فتح معبر رفح لتمكين دخول المساعدات الإنسانية والخدمات الأساسية إلى القطاع.

وشدد “الأورومتوسطي” على وجوب تضافر الجهود الدولية كافة لإلزام “إسرائيل” بوقف الإبادة الجماعية التي تنفذها ضد المدنيين الفلسطينيين منذ السابع من تشرين الأول/أكتوبر الماضي.

وطالب جميع الدول بتحمل مسؤولياتها الدولية ووقف أشكال الدعم السياسي والمالي والعسكري كافة لـ”إسرائيل” في هجومها العسكري على قطاع غزة، خاصة التوقف الفوري عن عمليات نقل الأسلحة إليها.

وحث “الأورومتوسطي” المحكمة الجنائية الدولية على إضافة المزيد من المسؤولين الإسرائيليين لقائمة مذكرات القبض الصادرة بحقهم، والاعتراف والنظر في الجرائم التي ترتكبها “إسرائيل” في قطاع غزة باعتبارها جريمة إبادة جماعية.

وجدد دعوة الأمم المتحدة لإرسال لجان تقصي الحقائق والتحقيق إلى قطاع غزة، وعدم الانصياع حكما للقرار الإسرائيلي الرافض لدخول مثل هذه اللجان إلى القطاع.

وحذر من أنه في حال تم التوجه إلى مجلس الأمن لاستصدار قرار يلزم “إسرائيل” بوقف عملياتها كافة في رفح، في حال عدم التزامها بقرار محكمة العدل الدولية، فإن أي استخدام لحق النقض “الفيتو” ضد إنفاذ وتمرير هذا القرار يعني أن الدولة المعترضة ستكون شريكة بجريمة الإبادة الجماعية الحاصلة في غزة.

(وكالات)

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة: