الإعصار “لورا” يشتد ويهدد السواحل الأميركية

أعلن مركز مراقبة الأعاصير أن الإعصار “لورا” اشتد، يوم الأربعاء، ليصبح من الدرجة الثالثة، ترافقه رياح سرعتها 185 كلم في الساعة، وبات يهدد السواحل الأميركية على خليج المكسيك بارتفاع قد يكون “كارثيا” في مستوى المياه.

وقالت الأرصاد الجوية  أنه من المتوقع أن يشتد الإعصار ليصبح من الدرجة الرابعة مع اقترابه من السواحل الغربية للويزيانا ومن جزء من تكساس.

ويستعد سكان لويزيانا وجنوب تكساس لمواجهة الإعصار بوضع أكياس رمل أمام أبواب منازلهم وسد نوافذها بإحكام أو إخلاء بيوتهم. وفقا لفرانس برس.

وكان هذا الإعصار أدى إلى مقتل 25 شخصا في هايتي وجمهورية الدومينيكان وتسبب بفيضانات هائلة.

ويهدد الإعصار أيضا مراكز تكرير النفط الكبرى في ليك تشارلز في لويزيانا وبومون/بورت آرثر في تكساس وكلها واقعة بالقرب من الساحل.

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *