البابا فرانشيسكو: الحرب العالمية الثالثة بدأت بالفعل

البابا فرانشيسكو: الحرب العالمية الثالثة بدأت بالفعل

انتقد البابا فرانشيسكو “شراسة” القوات الروسية في مواجهة الشعب الأوكراني “الشجاع”، معتبرا أن الحرب العالمية الثالثة قد بدأت بالفعل، ومؤكدا في الوقت ذاته أن حرب روسيا وأوكرانيا الحالية ربما “تم افتعالها”، وفقا لما أوردته صحيفة “لوباريزيان” (le parisien) الفرنسية.

وفي مقابلة مع مجلات يسوعية أوروبية أجريت الشهر السابق ونشرتها يوم الثلاثاء الماضي المجلة الإيطالية “لا سيفيلتا كاتوليكا”، رفض بابا الفاتيكان “اختزال” الصراع الحالي في “تمييز بين الأخيار والأشرار”.

وقال البابا، الذي ضاعف دعواته للسلام منذ بدء حرب روسيا على أوكرانيا يوم 24 فبراير/شباط الماضي، إن ما نشاهده هو وحشية وقسوة القوات الروسية في هذه الحرب، منددا بإرسال موسكو شيشانيين وسوريين ومرتزقة لجبهات القتال في أوكرانيا.

لكن ما هو خطير، حسب البابا، هو أن “نظرنا يقتصر على ذلك، وهو وحشي بالفعل، غير أن علينا أن نرى كل جوانب الدراما وراء هذه الحرب التي ربما كانت، بطريقة ما، قد افتعلت أو على الأقل لم تتخذ إجراءات لمنعها”.

وقال الزعيم الروحي للكاثوليك إن البعض ربما يتهمه بأنه مؤيد للرئيس الروسي فلاديمير بوتين، لكن قول شيء من هذا القبيل سيكون من التبسيط والخطأ، حسب فرانشيسكو، إذ من الضروري “التفكير في جذور ومصالح” هذا الصراع “الذي هو شديد التعقيد”، حسب وصفه.

وأضاف البابا، الأرجنتيني الأصل والبالغ من العمر 85 عامًا، “صحيح أيضًا أن الروس اعتقدوا أن الأمر سينتهي في غضون أسبوع، لكنهم أخطؤوا في التقدير.. لقد وجدوا أمامهم شعبًا شجاعا، شعبًا يقاتل من أجل البقاء وله تاريخ من النضال”.

وأردف البابا فرانشيسكو “بالنسبة لي الحرب العالمية الثالثة قد أُعلنت بالفعل، وهذا شيء يجب أن يدفعنا للتفكير، فما الذي يحدث للبشرية ليجعلها تشهد 3 حروب عالمية خلال قرن؟”.

وأورد البابا في هذا الصدد حديثا قال إنه أجراه قبل أشهر مع أحد القادة الغربيين، قائلا إنه تلقى تحذيرًا “قبل بضعة أشهر من بدء الحرب” من قبل “رئيس دولة”.

ووصف البابا رئيس الدولة المذكور بأنه “رجل حكيم لا يتحدث إلا قليلا”، مضيفا، دون أن يذكر اسم ذلك الزعيم، أنه “كان قلقًا للغاية بشأن الطريقة التي يتصرف بها حلف الناتو”.

وقال البابا عندما سألته عن السبب أجاب “إنهم ينبحون على أبواب روسيا، وكأنهم لا يدركون أن الروس هم (قوة) إمبريالية ولن يسمحوا لأي قوة أجنبية أن تقترب منهم”، مشيرا إلى أن هذا الزعيم الغربي حذر من أن هذا الوضع قد يؤدي إلى الحرب.

وذكرت لوباريزيان أن البابا نفسه كان قد أشار في مقابلة مع صحيفة “كورييري ديلا سيرا” الإيطالية في الثالث من مايو/أيار الماضي إلى “غضب” الكرملين “الذي سهّله نباح الناتو على باب روسيا”.

الجزيرة نت

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة: