“البناء الوطني” الجزائرية تقتطع من رواتب أعضائها لمواجهة “كورونا”

قررت حركة البناء الوطني الاستجابة لنداء الوطن والمساهمة في مواجهة وباء كورونا من خلال التزام المكتب الوطني وأعضاء مجلس الشورى بالتبرع بأجزاء من مرتباتهم الشهرية.

وأكد بيان صادر عن الحركة أن الأعضاء الميسورين من القيادات سيساهمون  بالتبرع بكامل رواتبهم، وثلثا الراتب للأعضاء المتوسطية، بينما سيساهم أصحاب الدخل الضعيف بثلث الراتب، كما سيساهم في الإطار ذاته، أصحاب المهن الحرة بمبلغ مقطوع.

ووفقا للبيان الصادر عن رئيس الحركة عبد القادر بن قرينة فإن هذه المبادرة تأتي ضمن التوجهات التي يتبناها الحزب، عبر التأكيد على الاستجابة السريعة لنداء الواجب الوطني، بعد قرار الحركة بمساهمة نوابها على مستوى البرلمان برواتبهم الشهرية تضامنا مع الجهود الوطنية لمواجهة وباء كورونا.

(البوصلة)

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *