البنتاغون: العمليات التركية تهدد أمن الجنود الأمريكيين في سوريا

البنتاغون: العمليات التركية تهدد أمن الجنود الأمريكيين في سوريا

قال متحدث وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون)، باتريك رايدر، إن العمليات العسكرية التركية تهدد أمن الجنود الأمريكيين في سوريا.

وأضاف في بيان الخميس، أن تركيا تستهدف ميليشيات “واي بي جي/ بي كي كي” في المناطق التي تنتشر فيها القوات الأمريكية بسوريا.

وأوضح أن البنتاغون قلق إزاء تصاعد التوتر شمالي سوريا والعراق وفي تركيا، مبيناً أن التوتر المتصاعد يهدد التقدّم الذي يحرزه التحالف الدولي منذ سنوات لإضعاف وهزيمة تنظيم “داعش” الإرهابي.

وأشار أن الغارات الجوية التركية الأخيرة في سوريا تشكّل تهديداً مباشراً لأمن الجنود الأمريكيين ممن يعملون مع “الشركاء المحليين”، في إشارة منه إلى تنظيم “واي بي جي/ بي كي كي” الإرهابي.

وأعرب المتحدث الأمريكي عن تنديده بخسائر الأرواح في صفوف المدنيين في تركيا وسوريا معاً.

وأفاد “رايدر” بأنهم يتفهمون مخاوف تركيا الأمنية، داعياً في الوقت ذاته إلى خفض التصعيد.

وتابع: “سنستمر في التواصل مع تركيا ومع شركائنا المحليين لتأمين استمرار وقف إطلاق النار.”

وفجر الأحد، أطلقت تركيا عملية “المخلب ـ السيف” الجوية ضد مواقع تنظيم “واي بي جي / بي كي كي” الإرهابي شمالي العراق وسوريا، وذلك بعد أسبوع من مقتل 6 من مدنييها وإصابة 81 آخرين جراء تفجير إرهابي وسط إسطنبول.

وذكرت الصحافة الأمريكية أن المقاتلات التركية نفذت هجمات جوية الثلاثاء، ضد بعض أهداف “واي بي جي/ بي كي كي” الإرهابي في الحسكة شمال شرقي سوريا، مشيرة إلى أن المواقع المذكورة كانت قريبة من مقر للجنود الأمريكان في المنطقة.

الاناضول

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة: