البنتاغون يخصص حزمة جديدة من الصواريخ والمسيرات لأوكرانيا

البنتاغون يخصص حزمة جديدة من الصواريخ والمسيرات لأوكرانيا

أفادت صحيفة واشنطن بوست الأمريكية، السبت، بأن البنتاغون يعمل على توسيع نطاق تسليم الأسلحة والمعدات العسكرية المتاحة تجاريا إلى أوكرانيا، وتخصيص حزمة جديدة من الأسلحة لها.

وقالت الصحيفة إن وزارة الدفاع الأمريكية تعمل على توسيع نطاق تسليم الأسلحة والمعدات العسكرية المتاحة تجاريا إلى أوكرانيا من خلال شراء الطائرات المسيرة والصواريخ الموجهة بالليزر وغيرها من المعدات التي سيتم شحنها قريبا بقيمة 136 مليون دولار.

وتعد الأسلحة والمعدات، التي سيتم شراؤها من الشركات الأمريكية، مساعدة عسكرية منفصلة عن كميات الأسلحة الهائلة التي قدمتها الولايات المتحدة بالفعل لأوكرانيا من مخزونات البنتاغون الحالية، وفقا للصحيفة.

وتشمل حزمة المساعدات صواريخ 70 ملم بقيمة 22.6 مليون دولار – تُعرف باسم نظام أسلحة القتل الدقيق المتقدم – يمكن إطلاقها من طائرات الهليكوبتر، ومسيرات إضافية من طراز “سويتش بليد” بقيمة 17.8 مليون دولار والتي عند تسليحها يمكن توجيهها إلى المركبات المدرعة وتشكيلات القوات الروسية.

وقال مسؤولون إن وزارة الدفاع الأمريكية “البنتاغون” ستشتري أيضا طائرات استطلاع بدون طيار من طراز “بوما” مقابل 19.7 مليون دولار، وهو القرار الذي تم الإعلان عنه في البداية الشهر الماضي.

والجمعة، أعلن الرئيس الأمريكي، جو بايدن، تخصيص مساعدات عسكرية جديدة لأوكرانيا، تشمل مدفعيات ورادارات، محذرا من أن المبالغ المالية المرصودة لتزويد كييف بالأسلحة أشرفت على النفاد، حيث وجه دعوة للكونغرس إلى رصد مبالغ إضافية.

وتبلغ قيمة المساعدات الجديدة 150 مليون دولار، بحسب وسائل إعلام أمريكية.


وحث بايدن الكونغرس على تسريع إقرار حزمة 33 مليار دولار، وفق بيان للبيت الأبيض.

الاناضول

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة: