الجيش السوداني يقصف أهدافا لقوات الدعم وحظر تجول بولاية نهر النيل

الجيش السوداني يقصف أهدافا لقوات الدعم وحظر تجول بولاية نهر النيل

الجيش السوداني يقصف أهدافا لقوات الدعم وحظر تجول بولاية نهر النيل

قال مصدر عسكري للجزيرة إن الطيران الحربي التابع للجيش السوداني قصف أهدافا لقوات الدعم السريع غرب ولاية سنار جنوبي شرقي السودان.

وأشار المصدر العسكري إلى أن طائرة للجيش السوداني استهدفت قوات الدعم السريع المنتشرة حول محيط مصنع السكر غرب سنار.

من جانب آخر، أعلنت السلطات الأمنية بولاية نهر النيل شمالي البلاد عن حظر التجوال بالولاية بداية من اليوم الأربعاء خلال الفترة من الثامنة مساء وحتى السادسة صباحا، كما أصدرت السلطات قرارا بمنع التجمعات والإفطارات الجماعية وزيادة نقاط التفتيش بالولاية.

وقررت الولاية تكثيف التفتيش وزيادة التدقيق بالمعابر مع إحكام المراقبة الأمنية في الأسواق.

ويأتي القرار بعد ساعات من استهداف مسيّرة مجهولة إفطارا جماعيا أقامته بمدينة عطبرة، أكبر مدن ولاية نهر النيل، مجموعة باسم “كتيبة البراء” تساند الجيش في حربه ضد قوات الدعم السريع، أسفر عن مقتل 12 وإصابة نحو 23 آخرين.

وتتمركز في عطبرة التي كانت بمنأى من المعارك، وحدات للجيش لحماية المدينة التي تكتسب أهمية إستراتيجية لوقوعها على الطريق المؤدي إلى بورتسودان على البحر الأحمر، حيث تتّخذ الحكومة مقرا مؤقتا.

اتهامات بالتهجير

من جهة أخرى، اتهمت لجان المقاومة بالحصاحيصا وسط السودان قوات الدعم السريع بتهجير أهالي قرية نايل، وأكدت قيام 300 مسلح من قوات الدعم السريع بطرد الأهالي واعتقال عدد من شباب القرية.

سياسيا، أعلنت وكالة الأنباء السودانية عن توجه مالك عقار نائب رئيس مجلس السيادة بالسودان إلى دولة جنوب السودان في زيارة رسمية تستغرق عدة أيام.

وسيلتقي عقار خلال الزيارة رئيس جنوب السودان سلفاكير ميارديت، لبحث القضايا المشتركة وسبل تعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين.

وتشهد معظم أنحاء السودان منذ نحو عام حربا بين الجيش بقيادة عبد الفتاح البرهان وقوات الدعم السريع بقيادة محمد حمدان دقلو، وتسبب الصراع في مقتل آلاف السودانيين ونزوح أكثر من 8.5 ملايين آخرين.

الجزيرة

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة: