“الحركة القومية التركي” يعلن مقترحا لدستور جديد

أعلن زعيم حزب الحركة القومية التركي دولت باهتشلي، الثلاثاء، عن مقترح لدستور جديد مكون من 100 مادة.

جاء ذلك في مؤتمر صحفي عقده في مقر الحزب بالعاصمة أنقرة.

وأوضح باهتشلي أنه بات من الواجب الوطني بعد الآن الاتفاق وإعداد دستور جديد للبلاد.

وقال: “أتممنا مرحلة التجهيز لمقترحنا بشأن دستور جديد مكون من 100 مادة، وبات من الواجب الوطني بعد الآن الاتفاق وإعداد دستور جديد للبلاد”.

وتابع قائلا: “على جميع الأحزاب السياسية المشاركة في إعداد دستور جديد للبلاد بمعزل عن الأحكام المسبقة والتشكيكات والشبهات”.

وأشار إلى وجوب تتويج مئوية الجمهورية التركية بدستور مدني جديد يليق بالتطور الحاصل في البلاد خلال الآونة الأخيرة.

ولفت إلى أن الجهات السياسية التي ستتهرب من المشاركة في إعداد الدستور الجديد للبلاد بحجج مختلفة، سيدفعون ثمن ذلك في صناديق الاقتراع.

وأردف قائلا: “الدساتير ليست نصوصا لا يمكن تغييرها أو تعديلها، بل يجب إجراء التعديلات والتغييرات اللازمة بشكل يتوافق مع روح التطور الحاصل في البلاد”.

يذكر أن حزب الحركة القومية التركي هو الحليف السياسي الحالي لحزب العدالة والتنمية الحاكم في تركيا بقيادة الرئيس رجب طيب أردوغان.

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *