/
/
الخارجية المغربية ترفض الإجابة عن “سؤال التطبيع” في البرلمان

الخارجية المغربية ترفض الإجابة عن “سؤال التطبيع” في البرلمان

اعتذرت وزارة الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي المغربية عن عدم الجواب عن سؤال برلماني حول "تحصين المغرب من الاختراقات الإسرائيلية"، تقدمت به مجموعة ا
المغرب

اعتذرت وزارة الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي المغربية عن عدم الجواب عن سؤال برلماني حول “تحصين المغرب من الاختراقات الإسرائيلية”، تقدمت به مجموعة الكونفدرالية الديمقراطية للشغل، خلال جلسة الأسئلة الأسبوعية في مجلس المستشارين، أمس الثلاثاء.

وقالت صحيفة “هسبريس” إن مستشارين برلمانيين طالبوا الحكومة بتوضيح حقيقة الاختراقات الإسرائيلية للمملكة المغربية؛ وذلك على ضوء تقدير وزارة الخارجية لجهود السلام التي تبذلها إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في خطة السلام، أو ما تعرف بـ”صفقة القرن”.


وقال رئيس الجلسة، عبد الإله الحلوطي، المنتمي إلى حزب العدالة والتنمية، إن هذا السؤال كانت ستجيب عنه نزهة الوافي، الوزيرة المنتدبة المكلفة بالمغاربة المقيمين في الخارج، لكن تعذر عليها ذلك لتواجدها في مهمة رسمية خارج المغرب.


وتشبث المستشار البرلماني عبد الحق حيسان، بطرح السؤال عن مجموعة الكونفدرالية الديمقراطية للشغل، وقال إن وزير الخارجية، ناصر بوريطة، هو من اعتذر عن تقديم جواب في الموضوع وليست الوزيرة الوافي، كما هو موثق في مراسلة برلمانية.

ورأت الصحيفة أن مقاربة وزارة الخارجية المغربية للصراع الفلسطيني الإسرائيلي “باتت تحرج حزب العدالة والتنمية، القائد للحكومة، إذ هاجم مستشاروه الوزير ناصر بوريطة خلال جلسة المصادقة على ترسيم المياه الإقليمية”.

وطالب المستشار البرلماني عن “البيجيدي” عبد الإله الحلوطي وزير الخارجية بتوضيح حقيقة “المقايضة الإسرائيلية الأمريكية لمغربية الصحراء”.

وكان حزب العدالة والتنمية دعا مسؤوليه ومنتخبيه وعموم أعضائه إلى المشاركة بـ”كثافة وقوة وفعالية” في المسيرة التضامنية مع الشعب الفلسطيني، التي أعلنت عنها عدد من التنظيمات المدنية والحقوقية والنقابية، والتي ستنظم يوم الأحد المقبل 9 فبراير/شباط 2020 انطلاقا من ساحة باب الأحد في الرباط.

سبوتنيك

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on pinterest
Share on email

رابط مختصر للمادة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

  • الأكثر زيارة
  • الأكثر تعليقاً
  • الأحدث