الخطيب يوجه رسالة من “الأقصى”: نحن إلى الفرج أقرب فأبشروا (فيديو)

وجه نائب رئيس الحركة الإسلامية في الداخل الفلسطيني المحتل، كمال الخطيب رسالة لأبناء الشعب الفلسطيني وأبناء الأمتين العربية والإسلامية، من داخل أروقة المسجد الأقصى المبارك في مدينة القدس.

وقال الخطيب في رسالته عبر “فيسبوك” إننا “نؤكد للدنيا كل الدنيا على أن هذا مسجدنا الذي لا يمكن بحال قبلة المسلمين الأولى ومسرى نبينا عليه السلام”، ولا يمكن أن نفرط فيه ليكون هيكلا ولا معبدا، ولن يكون كذلك بيوم من الأيام.

ووجه تحية لأبناء “الشعب الفلسطيني في القدس الشريف الصادقين الصابرين المرابطين ومثلهم معهم أبناء الشعب الفلسطيني الذين لا يزالون يحيون عبادة الرباط في المسجد الأقصى المبارك”، تأكيدا على الحق الأوحد في المسجد.

وأضاف الخطيب، “إذا كان الاحتلال يزيد من صلفه واعتداءاته المتكررة على الأهل الذين يأتون إلى المسجد الأقصى، ضربا واعتداء وتنكيلا، فإننا نقول لهذا الاحتلال الوقح بأنك لن تكون إلا واحد من احتلالات مرت على المسجد”.

وتابع يقول: “أيها الغريب كن أديب لأنه سيأتي اليوم – إن شاء الله – الذي فيه يدخل الى المسجد وليكبر وليتبر في المسجد، وليدخل كما دُخل إلى المسجد أول مرة”.

ودعا أبناء الشعب الفلسطيني والمرابطين في المسجد الأقصى إلى الثبات والصمود وزيادة التوافد والثبات في صلاة الفجر العظيمة، من أجل الاستمرار بأداء دورنا، مضيفا “نحن إلى الفرج أقرب فأبشروا”.

رسالتي من المسجد الأقصى المبارك: أيها الاحتلال الإسرائيلي لا تفرح كثيرًا

Posted by ‎الشيخ كمال الخطيب‎ on Wednesday, January 22, 2020

(البوصلة)

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *