الرشق: لا نثق بادعاء الاحتلال وصوله إلى جثامين بعض أسراه.. والقول الفصل للمقاومة

الرشق: لا نثق بادعاء الاحتلال وصوله إلى جثامين بعض أسراه.. والقول الفصل للمقاومة

قال عضو المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية “حماس”، غزت الرشق، الجمعة، إن “الحركة تؤكد عدم ثقتها برواية الاحتلال”، مستدركا: نقول دائما إن القول الفصل هو ما تقوله المقاومة”.

وأضاف الرشق في بيان صحفي، أن “ادّعاء الاحتلال -إنْ صَحَّ- عن وصوله إلى جثامين بعض أسراه لدى المقاومة في قطاع غزَّة، بعد ثمانية أشهر من العدوان وحرب الإبادة الجماعية ضد شعبنا، لا يعدُّ إنجازا لحكومته النازية”.

وأوضح أن ذلك “دليلٌ على ضعف أداء جيشهم المذعور، كما أنه يؤكد صدق وعد المقاومة بأنَّ العدو لن يحصل على أسراه إلاّ جثثاً هامدة أو عبر صفقة تبادل مشرّفة لشعبنا ومقاومتنا”.

وأشار الرشف، إلى أن “الجثامين التي يزعم الاحتلال الوصول إليها، قد تكون تلك التي قصفها الاحتلال سابقا وبقيت تحت الركام”.

وتابع أنه “مع تشكيكنا برواية الاحتلال، فإنَّنا نؤكّد أنَّ هذا الادّعاء ما هو إلاّ محاولة للتغطية على خسائره وفشله الذريع أمام بسالة المقاومة وبأس رجال القسَّام وسرايا القدس في جباليا والزيتون وشرق رفح”.

ويواصل جيش الاحتلال الإسرائيلي منذ السابع من تشرين الأول/أكتوبر الماضي، عدوانه على قطاع غزة، بمساندة أميركية وأوروبية، حيث تقصف طائراته محيط المستشفيات والبنايات والأبراج ومنازل المدنيين الفلسطينيين وتدمرها فوق رؤوس ساكنيها، ويمنع دخول الماء والغذاء والدواء والوقود.

وأدى العدوان المستمر للاحتلال على غزة، إلى ارتقاء 35 ألفا و303 شهداء، وإصابة 79 ألفا و261 آخرين، إلى جانب نزوح نحو 1.7 مليون شخص من سكان القطاع، بحسب بيانات منظمة الأمم المتحدة.

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة: