السعودية تفرج عن”وليد فتيحي” ويتلقى لقاح كورونا

البوصلة – خفف القضاء السعودي حكما بحق الطبيب “وليد فتيحي”، الذي يحمل كذلك الجنسية الأمريكية، ما مهد الطريق لطي صفحة القضية، التي أثارت جدلا واسعا على مدار ثلاث سنوات.

وكانت محكمة قد قضت مؤخرا بسجن “فتيحي” ست سنوات، ومنعه من السفر ست سنوات أخرى، لكنه استأنف الحكم، ليخفف إلى ثلاث سنوات وشهرين، مع وقف تنفيذ نصف المدة، ما يعني انقضاء محكوميته.

واعتقل فتيحي عام 2017، ضمن حملة اعتقالات واسعة بالمملكة، وبعد فترة طويلة من الإخفاء وجهت اتهامات له بدعم منظمة “إرهابية”، في إشارة إلى جماعة الإخوان المسلمين، وتعكير علاقات البلاد مع دول عربية والحصول على الجنسية الأمريكية “دون إذن”، وفق حساب “معتقلي الرأي” على تويتر.

ومنتصف 2019، تم إخلاء سبيل فتيحي مع فرض قيود على سفره بحجة استمرار المحاكمة.

وعبر صفحته الخاصة على تويتر، نشر فتيحي صورة شخصية في أثناء تلقيح لقاح فيروس كورونا المستجد، كما نشر، السبت، مقطع فيديو لمشاركته بمسير على ساحل مدينة جدة.

https://twitter.com/Walidfitaihi/status/1350456348773855234?s=20
Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *