“الشراكة والإنقاذ” يعلن دعمه لوقفة “المعلمين”

أكد حزب الشراكة والانقاذ على دعمه لمطالب نقابة المعلمين الأردنيين “المشروعة” بالحصول على علاوة 50 بالمائة، وذلك وفقا لاتفاق سابق مع الحكومة منذ العام 2014، مضيفًا أنه يدعم الوقفة المزمع عقدها يوم غد الخميس، ويدعو كافة أعضائه وأنصاره من المعلمين للمشاركة في الوقفة.

وقال الحزب في تصريح صحفي إنه يرى أن المعلّم هو المحور الأهم في العملية التعليمية، وهو القدوة الحسنة للطلبة، والموجه الأساسي لسلوكهم نحو تحقيق القيم التي نصت عليها فلسفة التربية والتعليم، وإن هذه المكانة السامية قد أصابها كثير من التشوه بسبب الأوضاع الاقتصادية التي يعاني منها المعلمون، وسوء إدارة الدولة نتيجة الفساد الإداري والمالي عبر الحكومات المتعاقبة.

ولفت إلى أن مطالب المعلمين المشروعة، وغيرها من المطالب للعديد من الفئات، لا يمكن معالجتها إلا من خلال إصلاح سياسي شامل، يعيد للشعب الأردني حق انتخاب ممثليه عبر قانون انتخاب عادل، يفضي إلى مجلس نواب يمثل بحق إرادة الاردنيين، ويختار حكومة تمثل الارداة الشعبية الحرة، تكون لها الولاية العامة الحقيقية على كافة مؤسسات الدولة.

واستذكر الحزب: “فقيد الوطن، النقابي الملتزم، الدكتور أحمد الحجايا رحمه الله، نقيب المعلمين الراحل، الذي عاش مخلصا لحقوق المعلمين ومطالبهم، وداعما لحراكهم من أجل حقوقهم المشروعة، كما نستذكر المعلمين المعتقلين بسبب آرائهم، وعلى رأسهم الاستاذان صبري مشاعلة وأيمن صندوقة، فرج الله عنهما”.

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *