/
/
“الصناعة والتجارة”: استكمال الإجراءات القانونية لدخول اتفاقية تجارية مع تركيا

“الصناعة والتجارة”: استكمال الإجراءات القانونية لدخول اتفاقية تجارية مع تركيا

الأردن وتركيا

قال وزير الصناعة والتجارة، طارق الحموري، إن الأردن أكمل إجراءات قانونية ودستورية اللازمة لدخول اتفاقية التعاون الاقتصادي والتجاري مع تركيا.

وجاء حديث الحموري خلال ترأسه وفدا أردينا مشاركا في اجتماعات الدورة (35) للجنة الدائمة للتعاون الاقتصادي والتجاري للدول الأعضاء في منظمة التعاون الإسلامـي (الكومسيك) في أنقرة.

وأضاف الحموري، خلال لقائه وزيرة التجارة التركية، روهسار بيكجان، أن الأردن “ينتظر تركيا لاستكمال إجراءات معتمدة تمهيداً لعقد الاجتماع الفني الأول للجنة المشتركة في أقرب فرصة ممكنة”.

ودخلت اتفاقية التعاون الاقتصادي والتجاري مع تركيا، حيز التنفيذ بعد ان نشرت في الجريدة الرسمية.

وقالت الوزيرة التركية إن بلادها انتهاء من إجراءات اعتماد الجهات المانحة لشهادات الحلال في دول العالم الاسلامي، مؤكدة أهمية تعزيز التعاون والاستفادة من التجربة التركية في هذا المجال.

وأجرى الحموري لقاء مع رفعت اوغلو، رئيس اتحاد الغرف والبورصات التركية، والذي يضم في عضويته ما يزيد عن 365 غرفة تجارية وما يزيد عن 1.5 مليون عضو.

وقال أوغلو إنه سيزور الأردن خلال شهر آذار/مارس 2020، على رأس وفد تجاري وصناعي كبير لغرض استطلاع آفاق التعاون المشترك، واستكشاف الفرص الاستثمارية في المملكة، وإمكانية الدخول إلى السوق السوري والعراقي من خلال الأردن.

واتفق الجانبان على قيام الحكومة الأردنية بتحديد القطاعات ذات الاهتمام وإعلام تركيا بها ليتم استقطاب رجال الأعمال الأتراك المعنيين بهذه القطاعات لغرض الالتقاء بنظرائهم الأردنيين لتعزيز التعاون وبناء شراكات بين رجال الأعمال من البلدين.

الحموري التقى رئيس وأعضاء مجلس الأعمال الأردني التركي، حيث تحدث رئيس المجلس عن رغبة عدد من الشركات التركية بزيارة الأردن، والالتقاء بنظرائهم من رجال الأعمال الأردنيين لتعزيز العلاقات الاقتصادية والتجارية.

كما تناول اللقاء أهمية تنشيط السياحة من تركيا للأردن، واستقطاب عدد أكبر من السياح الأتراك لزيارة الأردن، حيث وعد الحموري بمعالجة الصعوبات التي تقف حيال تحقيق هذه الهدف.

وشارك في اجتماعات الدورة (35) للجنة الدائمة للتعاون الاقتصادي والتجاري للدول الأعضاء في منظمة التعاون الإسلامي 57 دولة.

وناقش المجتمعون على مدى 5 أيام، تعزيز العمل الاقتصادي والتجاري بين الدول الأعضاء في منظمة التعاون الإسلامي، والتي تركزت هذا العام حول موضوع تعزيز النظم الغذائية المستدامة في الدول الأعضاء بالمنظمة.

تعاون أردني عربي

وبحث الحموري مع وزير الاقتصاد الفلسطيني خالد العسيلي، مراحل تنفيذ خطة عمل مشتركة التي وقعت على هامش المشاركة الأردنية في معرض الصناعات والمنتجات الأردنية.

وتهدف الاتفاقية إلى زيادة حجم التبادل التجاري بين الأردن وفلسطين إلى مليار دولار.

وقال وزير التجارة العراقي، محمد العاني، إن بغداد تحاول بشكل جاد الاستفادة من ميناء العقبة والخصم الذي منح الأردن للعراق على رسوم المناولة للمستوردات الواردة للعراق من خلال ميناء العقبة والبالغة 75%، واعتبار العقبة كرديف لميناء أم قصر العراقي الذي عانى مؤخرا من إغلاقات تسببت بتعطيل حركة المناولة في الميناء.

الحموري قال إن الحكومة مستعدة لحل أي صعوبات قد تواجه المستوردين ورجال الأعمال العراقيين خلال استخدامهم لميناء العقبة.

الوزير العراقي قال إنه سيقوم بعقد اجتماع مع المستوردين العراقيين وحثهم على الاستيراد من خلال ميناء العقبة.

وأضاف أن لدى بلاده فائض من انتاج القمح والشعير والنخالة وهي من النوعيات الجيدة ويمكن للأردن الاستفادة من هذا المخزون وشراء الفائض العراقي من هذه السلع، على أن يتم دراسة مواصفة القمح العراقية ومطابقتها مع المواصفة الأردنية.

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on pinterest
Share on email

رابط مختصر للمادة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

  • الأكثر زيارة
  • الأكثر تعليقاً
  • الأحدث