“القتل القصد” لسائقين تسببا باستشهاد “وكيل”

“القتل القصد” لسائقين تسببا باستشهاد “وكيل”

قضاء

أسند مدَّعي عام محكمة الجنايات الكُبرى لسائقين تُهمة ارتكابهما جريمة القتل القصد الواقع على موظف عام أثناء ممارسته الوظيفة الرَّسمية، بعد أن قاما بدهس الوكيل أحمد مروان أحمد ثابت أحد مرتبات الدَّوريات الخارجية في جهاز الأمن العام وتسبَّبا بوفاته في مدينة الزَّرقاء.

وبموجب المادة 327/ 2 من قانون العقوبات فإنَّ عقوبة ارتكاب السَّائقين اللذين تناوبا على قيادة المركبة وتسبَّبا باستشهاد الوكيل أحمد هي الأشغال المؤبدة، وقد تمَّ توقيفهما في أحد مراكز الإصلاح والتَّأهيل على ذمَّة القضية.

وشيع أبناء محافظة الزَّرقاء، اليوم الثلاثاء، جثمان الشَّهيد أحمد إلى مثواه الأخير وسط حُزن كبير خيَّم على الأردن والمشيعين بعد انتشار خبر الجريمة البشعة بحق أحد أفراد الأجهزة الأمنية الذين يحافظون على أمن الإنسان في هذا الوطن.

ونعت مديرية الامن العام استشهاد الوكيل أحمد مروان في بيان لها داعية الله -عزّ وجلّ- أن يتغمده بواسع رحمته وأن يلهم أهله وذويه وزملاءه الصَّبر والسلوان وحسن العزاء.

وأضافت أنّ قوة أمنية ألقت القبض على سائق مركبة شحن تسبب بوفاة أحد مرتبات إدارة الدوريات الخارجية أثناء قيامه بواجبه الرسّمي.

وأشارت إلى أنَّه وأثناء قيام إحدى الدوريات الخارجية بواجبها الرسمي ضمن اختصاص محافظة الزرقاء عملت على إيقاف إحدى مركبات الشحن التي تبيّن بأنّ سائقها مطلوب.

وبينت أنَّ السَّائق ولدى إيقافه حاول الفرار من المكان ليقوم أحد العاملين بالدورية باللحاق به، إلا أنَّ السائق أصر على المسير بمركبته والفرار من المكان مما عرّض الوكيل للدهس، وأُسعف على إثرها للمستشفى وما لبث أن فارق الحياة ولاذ سائق المركبة بالفرار من المكان.

وأكّدت المدرية أنَّه وبمتابعة التحقيق والبحث عن السائق تمكن فريق تحقيقي من تحديد مكانه قبل قليل في إحدى مناطق البادية الشمالية، إذ جرى التحرك للمكان وإلقاء القبض عليه وشخص آخر كان برفقته أثناء فراره.

(بترا)

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة: