القسام تكشف عن أسرها قائد اللواء الجنوبي بفرقة غزة (شاهد)

القسام تكشف عن أسرها قائد اللواء الجنوبي بفرقة غزة (شاهد)

القسام تكشف عن أسرها قائد اللواء الجنوبي بفرقة غزة (شاهد)

كشفت كتائب القسام، في رسالة مصورة جديدة، عن أسرها قائد اللواء الجنوبي في فرقة غزة، التابعة لجيش الاحتلال، خلال عملية طوفان الأقصى.

وقالت القسام، في رسالة بعنوان “قيادة تترك قادة جيشها في الأسر”، إنها أسرت قائد اللواء الجنوبي في فرقة غزة، وهي الفرقة العسكرية المكلفة بمحاصرة قطاع غزة والإشراف على السياج الفاصل عسكريا، لكنها أشارت إلى أنه تعرض للإصابة خلال أسره. 

والملفت للأمر، أن جيش الاحتلال، كان قد أعلن في 2 كانون الأول/ ديسمبر 2023، أن أساف حمامي قتل في السابع من تشرين الأول/أكتوبر، وتم احتجاز جثته في قطاع غزة، وقام بإبلاغ عائلته بمقتله.

وترك فيديو القسام، بالسؤال الذي طرحه، حول مصيره الآن، غموضا، بشأن القائد الكبير بجيش الاحتلال، خاصة وأن الاحتلال سبق أن زعم مقتل أسرى، خلال عملية طوفان الأقصى، لكن القسام كشفت أنهم كانوا أحياء وقتلوا بعد أشهر جراء قصف الاحتلال، لأماكن أسرهم.

يشار إلى أن الفرقة 643، والتي تشتهر باسم فرقة غزة، هي أحد قطاعات المنطقة العسكرية الجنوبية للاحتلال، ومقرها في قاعدة رعيم العسكرية، والتي كانت أحد أهداف كتائب القسام، خلال عملية طوفان الأقصى، وسقطت بشكل سريع وقتل أغلب أفرادها فيما أسر جزء آخر منهم.

والعقيد حمامي هو أحد المسؤولين عن المجازر التي ارتبكها الاحتلال، بحق الفلسطينيين في مسيرات العودة، والتي استشهد وأصيب فيها المئات من الفلسطينيين، خلال التظاهرات التي نفذت عند الشريط الفاصل.

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة: