المعارضة تصد هجوما للنظام بإدلب و25 قتيلا منذ سريان الهدنة

قال المرصد السوري لحقوق الإنسان، إنه وثق مقتل 25 شخصا، جراء الاشتباكات العنيفة التي دارت منذ بدء سريان الهدنة في إدلب، فيما صدت المعارضة الأربعاء هجوما لقوات النظام شرق المحافظة.

وقال المرصد في بيان له، إن معارك ما زالت تدور في محور  إعجاز بريف إدلب الشرقي، حيث قضى مقاتلان اثنان من الفصائل، بينما قتل ما لا يقل عن 6 عناصر من قوات النظام والمليشيات الموالية لها، فيما خلفت المعارك أكثر من 15 جريحا بين الطرفين، فيما قتل عدد آخر في مناطق متفرقة أخرى.

في سياق متصل، أعلنت فصائل المعارضة التابعة للجيش السوري الحر، الأربعاء، تصديها لهجوم من قوات النظام شرق إدلب، مشيرة إلى أنها أوقعت قتلى وجرحى في صفوفه.

وبدأ السبت الماضي سريان وقف إطلاق النار الذي أعلنته وزارة الدفاع الروسية في مناطق خفض التصعيد في إدلب.

وقالت الوزارة في بيان لها: “من أجل تحقيق استقرار الوضع، توصل المركز الروسي للمصالحة في سوريا إلى اتفاق لوقف إطلاق النار من قبل القوات الحكومية السورية من جانب واحد، اعتبارا من الساعة الـسادسة من صباح السبت، في منطقة وقف التصعيد بإدلب”، فيما شهدت تلك المناطق عدة خروقات من قبل قوات النظام.

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *