الممرضة أبو جامع تطالب المستشفى بالاعتذار وترفض العودة للعمل

الممرضة أبو جامع تطالب المستشفى بالاعتذار وترفض العودة للعمل

قالت الممرضة أسماء أبو جامع إن وسائل الإعلام نشرت تصريحات للمستشفى الذي استقالت منه تكذب كلامها عن منعها من ارتداء الجلباب في العمل.

وأضافت أبو جامع في منشور لها، أن هذه التصريحات إساءة وإصرار على الخطأ، معبرة عن رفضها لها.

وأوضحت أن وزير العمل ونقيب الممرضين تواصلا معها بحضور مديرة التمريض المعنية حيث سردت قصتها دون رد أو تعقيب من المديرة.

وبينت أبو جامع الوزير والنقيب سألاها إن كانت ترغب بالعودة للعمل في المشفى المعني إلا أنها رفضت لأن القضية ليست وظيفة وإنما قضية حق شرعي فرضه الله وهو اللباس الشرعي.

وقالت أبو جامع إنها عملت لمدّة شهرين ونصف في هذا المستشفى، وأن لباسها لا يؤثّر على طبيعة عملها ولا يعيق حركتها ويحقق معايير ضبط العدوى، وهو عبارة عن جلباب طويل يصل للقدمين.

وأضافت أبو جامع، بأنها أعلمت إدارة المستشفى عند مقابلتها للعمل بأنها سوف تعمل بالجلباب ولم يكن هناك أي رفض منهم، إلى حين تعيين مديرة قسم جديدة، التي اشترطت علي تقصير الجلباب ليصبح تحت الركبة من أجل توحيد بروتوكول اللباس لجميع الممرضات.

وقالت “رفضت تقصير جلبابي، بما أنه لا يؤثر على عملي، وحاولت التواصل مع الإدارة ولكن تم رفض مقابلتي بدون إبداء الأسباب، فقمت بتقديم استقالتي، وتوجهت لمديرة مكتب المدير العام وأخبرتها بتفاصيل ما جرى حتى لا يحدث ذلك مع ممرضات أخريات”.

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة: