النائب فريحات يرفض توقيف الصحفي حداد ويعد بالعمل للإفراج عنه

عبر النائب ينال فريحات عن تضامنه الكامل مع الصحفي جمال حداد ورفضه التام لما جرى من توقيفه وتحويله إلى محكمة أمن الدولة، مطالباً بالإفراج الفوري عنه.

وأضاف فريحات أن “ما قام به الصحفي حداد هو نشر تقرير مهني يطرح فيه عددا من تساؤلات الشارع حول لقاح كورونا وكان المطلوب من الحكومة الرد على ما طرح من تساؤلات وتفنيد ما تريد تفنيده، وليس تحويله إلى محكمة أمن الدولة المعنية بالنظر في جرائم الإرهاب والمخدرات والتجسس وتزييف العملة، فكيف يمكن تصنيف نشر مادة صحفية ضمن هذه الجرائم”.

وأكد فريحات رفضه توقيف الصحفيين بناء على أي مادة صحفية، مشيراً إلى أنه في حال وجود أي تجاوزات تراها الحكومة فيتم النظر فيها من خلال القضاء المدني ليقول كلمته.

وأضاف فريحات أنه “كنائب وإعلامي سأقوم بنقل قضية الصحفي جمال حداد إلى الحكومة والتواصل مع الوزراء المعنيين، إضافة للتواصل مع أعضاء مجلس النواب في لجنة الإعلام لاتخاذ موقف موحد متضامن مع الصحفي جمال حداد ورفض التضييق على الصحفيين، ونأمل بوقفة جادة من كافة النواب والاعلاميين حتى نؤسس لمنهج جديد فيه صوت للمواد القانونية التي تصون حرية الصحافة وتمكن السلطة الرابعة من القيام بواجبها في التعبير عن نبض الشارع ومراقبة أداء السلطة التنفيذية والتشريعية”.

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *