النواصرة: مبادرة “التربية” تحوي كثيرا من المجاهيل وبعيدة عن “علاوة الـ50%”

قال نائب نقيب المعلمين، ناصر النواصرة، إن من يختار طريق نهضة الوطن فلن يخشى التهديدات ولن يقف في وجهه أحد، حاله حال أي أردني.

وحول مقترح “التربية”، أوضح النواصرة أن تصريح وزير التربية والتعليم يحوي الكثير من “المجاهيل” ولم يتحدث عن علاوة الـ50% إطلاقا، رغم أنها مفتاح الحل.

ولفت إلى أن هذه التصريحات تشبه تصريحات الرزاز قبل سنتين حين كان وزيرا للتربية وكان يتحدث عن الوضع المعيشي وتحسينه، ولكن ما حدث من ذلك العكس وأوضاع المعلم في تراجع.

وأوضح أن المبادرة التي تقدم بها اليوم لا تحمل أرقاما واضحة ولا أي تفاصيل وليست متعلقة بالمطلب الأساسي للمعلمين وهو العلاوة.

واستعرض نائب النقيب كتابا صادرا لتعيين موظفة تنسيق براتب 3 آلاف دينار، والحوافز للموظفين في السلك الدبلوماسي، منتقدا تناقض الحكومة في حالة المعلمين.

وذكر بعدد من المناسبات التي ستتزامن مع الإضراب خلال الأسبوع المقبل، والتي تبدأ بمهرجان وفاء للنقيب الراحل أحمد الحجايا في الحسا، واعتصام في المفرق، واعتصام في الزرقاء الاثنين.

وأكد النواصرة إصرار النقابة على تحصيل حق المعلم قبل عودة الطلبة للغرف الصفية، مشيرا إلى أن درس انتزاع الحقوق هو الدرس الأهم.

وكان وزير التربية والتعليم وليد المعاني، أعلن عن تقديم مقترح حكومي لحل قضية الإضراب يهدف لتطوير وضع المعلم المادي وتحسين نتاج العملية التعليمية، دون أي توضيح لتفاصيل المقترح.

وقال المعاني إن الاتفاق سينتج عنه تشكيل لجنة لتوضيح معالم النظام والاتفاق عليه للبدء به بداية العام القادم.

نائب نقيب المعلمين الدكتور ناصر نواصرة وآخر مستجدات الإضراب 19/9/2019

Posted by jordanian teachers syndicate on Thursday, September 19, 2019
Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *