انخفاض أعداد الزيجات في بريطانيا إلى أدنى مستوى

انخفاض أعداد الزيجات في بريطانيا إلى أدنى مستوى

البوصلة – كشفت تقارير جديدة أنَّ أعداد الزيجات في بريطانيا تراجعت بشكل حاد في الآونة الأخيرة لتصل لأدنى مستوياتها منذ عهد الملكة فكتوريا.

في عام 2019 أقيم 219,850، وهو أقل بمعدل 6.4% من عام 2018، والأقل منذ عهد الملكة فكتوريا عام 1893 عندما كان عدد السكان حوالي نصف ما هو عليه اليوم.

ولم يتوقف التراجع عند ذلك، فمازالت أعداد الزيجات في بريطانيا في تراجع إلى الآن تزامنًا مع غلاء المعيشة وارتفاع أسعار المنازل. وليس ذلك فحسب، للمرة الأولى يكون معدل الزواج بين البالغين من العمر 65 عامًا وأكثر أعلى من معدل الزواج بين البالغين من العمر 24 عامًا فأقل.

وقال الدكتور جيمس تاكر، من مكتب الإحصاءات الوطنية،”أظهرت التقارير أنَّ عدد الزيجات قد انخفض إلى النصف منذ عام 1972.”

وأكمل في ذات السياق: “ويُعد هذا التراجع منطقيًّا مقارنة بعدد الرجال والنساء الذين يؤخرون الزواج، أو يختارون العيش معًا بدلاً من الزوج رسميًا.”

و من المؤكد أنَّ معدلات الزواج ستنخفض ​​بشكل كبير في المستقبل بسبب تأثير وباء كورونا على الوضع العام، فقد تأثرت مثلًا حفلات الزفاف بشكل كبير بقواعد الإغلاق المعمول بها في 2020 و 2021.

انخفاض أعداد الزيجات في بريطانيا إلى أدنى مستوى منذ عهد الملكة فكتوريا
انخفاض أعداد الزيجات في بريطانيا إلى أدنى مستوى منذ عهد الملكة فكتوريا (Unsplash)

يفضل النساء الزواج بعدما يقمن بتأسيس حياتهن المهنية

كما قالت إيلين فيل، من قسم الأسرة في بلدية براون: “ليس هناك شك في أنَّ الزواج سيُنظر إليه دائمًا على أنّه معيار مهم في بعض العلاقات، ولكن لبعض آخر فهو ليس بالهدف الرئيس أو المهم. غير أن الذين تزوجوا من قبل يبدون أقل ميلًا للزواج مرة أخرى لخوفهم من خوض تجربة الطلاق مرة أخرى.”

ومن الجدير بالذكر أيضًا أنَّ هذه الأرقام والإحصائيات سُجلّت قبل ظهور الوباء، مما يعني أنَّ الأرقام قد تنخفض أكثر لعام 2020 و 2021 بسبب تأثير الوباء على الوضع الاجتماعيّ والاقتصاديّ العام في المملكة.

أشارت السيدة فيل أيضًا إلى ارتفاع نسبة الزواج مجملًا بين النساء اللائي تتراوح أعمارهنَّ بين 35 و 39 عامًا وبين المتقاعدين الذين تتراوح أعمارهم بين 60 و 64 عامًا.

وقالت السيدة فيل مفسرة سبب ذلك إنَّ الكثير من النساء يخترن الزواج بعدما يقمن بتأسيس حياتهن المهنية، من أجل تحقيق التوازن بين العمل والحياة.

عرب بريطانيا

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة: