/
/
بحجة “كورونا”.. الاحتلال يبحث إغلاق المسجد الأقصى

بحجة “كورونا”.. الاحتلال يبحث إغلاق المسجد الأقصى

تبحث سلطات الاحتلال الإسرائيلية، الأحد، إغلاق المسجد الاقصى، بمدينة القدس، أمام المصلين، بدعوى "الحد من تفشي فيروس كورونا".
المسجد الأقصى

تبحث سلطات الاحتلال الإسرائيلية، الأحد، إغلاق المسجد الاقصى، بمدينة القدس، أمام المصلين، بدعوى “الحد من تفشي فيروس كورونا”.

وقالت القناة (12) الخاصة، إن مجلس الأمن القومي، سيعقد في وقت لاحق، الأحد “مناقشة حساسة” حول إغلاق المسجد الأقصى أمام المصلين.

ومجلس الأمن القومي، هو هيئة استشارية لرئيس الوزراء والحكومة في القضايا والشؤون الأمنية، وخاصة ما يتعلق بالأمن القومي العام لإسرائيل.

وأضافت القناة أن الجلسة ستعقد في ضوء “ارتفاع عدد المصابين بفيروس كورونا بالقدس الشرقية”، دون مزيد من التفاصيل.

وتابعت “منذ 3 شهور حذرت بلدية القدس (الإسرائيلية) من عدم اتباع التعليمات في الموقع، لكن لم يحدث شيئا منذ ذلك الحين، بما في ذلك بسبب معارضة الوقف (الإسلامي) للإغلاق”.

وقالت القناة إن ما بين 18 إلى 22 ألف مصلٍ يدخلون المسجد الأقصى كل يوم جمعة، زاعمة أن الكثيرين منهم لا يتبعون التعليمات الخاصة بارتداء الكمامات والتباعد الاجتماعي خلال الصلاة.

وأشارت إلى أن مدير مشروع مكافحة كورونا البروفيسور الإسرائيلي روني جمزو، سعى إلى إدراج أحياء البلدة القديمة بالقدس، والمحيطة بالأقصى ضمن قائمة الأحياء الحمراء (الأكثر تفشيا لكورونا)، وهو ما أثار التساؤل حول كيفية إغلاق كنيسة القيامة، والحائط الغربي (البراق)، والمسجد الاقصى”.

ولفتت القناة إلى أن الجلسة التي سيعقدها مجلس الأمن القومي ستحاول إيجاد “حلول عملية، للتعامل مع الحساسية الدينية والسياسية” للمواقع الدينية بالقدس.

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on pinterest
Share on email

رابط مختصر للمادة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

  • الأكثر زيارة
  • الأكثر تعليقاً
  • الأحدث