بذكرى الكرامة.. منصور لـ”البوصلة”: نهر الأردن سيكون معبر التحرير لفلسطين

بذكرى الكرامة.. منصور لـ”البوصلة”: نهر الأردن سيكون معبر التحرير لفلسطين

عمّان – رائد صبيح

استذكر القيادي في الحركة الإسلامية الشيخ حمزة منصور في مداخلةٍ هاتفية لـ“البوصلة” مآثر ومزايا يوم النصر بذكرى معركة الكرامة وما قدمه الجيش العربي الأردني ورجال المقاومة الفلسطينية من تضحياتٍ كبيرة وضعت حدًا لأطماع الجيش الصهيوني وغطرسته ومزقت أسطورة “الجيش الذي لا يقهر” المزعومة.

وقال الشيخ منصور إن يوم الكرامة يومٌ مجيد، سجّلت فيه القوات المسلحة بالتعاون مع المقاومة الوطنية الفلسطينية صفحة من صحائف التاريخ المجيدة.

وأشار إلى أن قيمة هذه المعركة أنّها جاءت مباشرة بعد هزيمة حزيران المدوية، فهذا الصمود المقدّر عاليًا حقيقة، وهذه التضحيات، والتشابك على الشهادة، كان مميزًا في ذلك اليوم.

وتابع حديثه بالقول: “وأكد أن الجيش الصهيوني ليس هو الجيش الذي لا يقهر، كما أشاع وأشيع عنه، بل هو قابلٌ للهزيمة، بدليل أن قواتنا المسلحة وإخوانا في رجال المقاومة، استطاعوا أن ينتزعوا نصرًا”.

ولفت منصور إلى أنّه ولأول مرة في تاريخ الصراع مع العدوّ الصهيوني يطلب العدوّ وقف إطلاق النار، ولم يستطع أن يستعيد أو ينقل آلياته التي تركها في أرض المعركة.

نهر الأردن معبر التحرير

وأضاف، “نحن نترحم على شهدائنا الأبرار سائلين المولى عزّ وجل لهم جنّة الفردوس الأعلى، وأسأل الله الأجر لكل من بذل وكل من ضحى وصمد ليعود الجيش الصهيوني بالخزي والبوار”.

“وأنا أقول ينبغي أن نثق بأنفسنا وقواتنا المسلحة والمقاومة الفلسطينية، والشعب الأردني، والشعب الفلسطيني، والشعوب العربية، قادرة بإذن الله إذا أطلقت إرادتها وايضًا اعتمدت على الله تبارك وتعالى وأعدت العدة، قادرة على انتزاع نصر مشرف”، على حد تعبير الشيخ منصور.

وختم حديثه لـ “البوصلة” بالقول: “نحن على يقين أنّ هذه الحالة الآن، حالة التدافع، لتوقيع الاتفاقيات مع العدوّ الصهيوني، والتطبيع معه، هذه فترة عابرة، وسحابة صيف، وستزول بإذن الله، ونحن على يقين على أنّ هذا النهر، نهر الأردن هو نهر الوصل وليس نهر الفصل، بين أهل الأردن وفلسطين، وسيكون معبر التحرير الذي بشر به رسول الله صلى الله عليه وسلم، وما ذلك على الله بعزيز”.

(البوصلة)

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة: