بـ20 مليون مستخدم .. لعبة هاتف تركية ترتقي إلى العالمية

نجح 3 شباب بينهم أخوان من ولاية صامصون شمالي تركيا في تطوير لعبة سباق سيارات مخصصة للهاتف المحمول، لاقت رواجا كبيرا حيث تم تحميلها من قبل 20 مليون مستخدم حول العالم خلال 3 أشهر فقط.

يرجع الأمر إلى بدايات العام الماضي، حيث قام المهندس أرجان قارا بولوت، وأخوه إمره قارا بولوت، خريج قسم الإحصاء بجامعة 19 مايو، وطلحة أكرن الطالب بقسم الآثار بجامعة 19 مايو بتأسيس شركة لبليبي للألعاب الإلكترونية”Lebleby Games” في المدينة التكنولوجية بصامصون، عام 2020.

** نجاح في أقل من عام

وأطلقت الشركة على اللعبة التي طورها الشباب “غير ريس 3دي/ Gear Race 3D ” وهي لعبة سباق سيارات مخصصة للهواتف المحمولة، وقد شهدت إقبالا كبيرا في تركيا وعدد من دول العالم.

وفي لقاء مع الأناضول قال أرجان قارا بولوت، مدير المشروع، إنهم طوروا العديد من الألعاب للهواتف المحمولة.

** سر النجاح و التطور

وأضاف قارا بولوت، أنهم تمكنوا من إنتاج ألعاب تهتم إلى حد كبير باللاعبين حيث قاموا عبر تحليل بيانات تجربة المستخدم من تحديث خطوات اللعبة للوصول إلى أفضل حالة تشويق، وتحليل ردات أفعال اللاعبين وسلوكياتهم لتقديم محتوى أفضل من حيث المضمون والاستمتاع.

وأوضح أنهم يحرصون على أن تكون الألعاب ممتعة بدرجة عالية مقارنة الألعاب المنافسة.

وأرجع نجاحهم في تطوير اللعبة إلى كثرة مشاركتهم الفعالة في المؤتمرات والندوات الدولية الخاصة بالألعاب خارج تركيا، ما أتاح لهم الفرصة لمتابعة الابتكارات في مجال الألعاب الإلكترونية عن قرب.

ولفت قارا بولوت، إلى أن شركتهم أنتجت 12 لعبة في فترة قصير، وعملوا دائما على إضفاء الخبرة والتجربة التي اكتسبوها إلى اللعبة التي تليها، ولذلك حققت اللعبة الـ12 نجاحا كبيرا في السوق الأمريكية.

** منافسة شديدة ومثابرة لبلوغ العالمية

وأوضح أن هناك المنافسة شديدة في قطاع الألعاب الإلكترونية، لذا فمن الضروري الاستمرار في إنتاج ألعاب جديدة، مع العمل على إضافة الخبرات والنجاحات المتراكمة إلى كل جديد من الألعاب.

وأكد قارا بولوت، أنهم يواصلون إنتاج ألعاب جديدة في الوقت الذي يقومون فيه بتطوير لعبة “غير ريس 3 دي”.

واستطرد “يواصل قطاع الألعاب نموه في تركيا في الوقت الذي وصلت فيه حجم القطاع عالميا 136 مليار دولار. وأصبحت منظومة الألعاب في تركيا تنمو بشكل متسارع بمشاركة المستخدمين في العملية الإنتاجية. ما أدى إلى انتاج ألعاب جديدة تحتل مكانة بين قوائم الألعاب العالمية”.

بدوره أوضح طلحة أكرن، أن اللعبة في مقدمة ألعاب السباقات الإلكترونية في 164 دولة في مقدمتها أمريكا والصين وانجلترا وفرنسا. وأنهم يحتلون المرتبة الأولى بالقائمة منذ شهور بوصولهم إلى إجمالي 20 مليون مستخدم، وهو ما يعكس الإقبال الشديد على اللعبة وخاصة في تركيا.

من جانبه ينصح إمره قارا بولوت، الشباب الراغبين في دخول مجال الألعاب الإلكترونية بعدم التردد أو الخوف من الفشل، وعليهم النظر إلى النماذج الناجحة وعندها سوف يحققون نجاحات كبيرة في وقت قصير.

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *