بلدية اربد تعقم 200 مدرسة ضمن مناطقها

بدأت كوادر بلدية اربد الكبرى منذ مساء أمس الاربعاء، بتنفيذ حملة تعقيم ورش لجميع المدارس الواقعة ضمن حدودها والتي تستعد للعودة لاحتضان طلبتها ايذانا ببدء العام الدراسي الجديد في الأول من ايلول المقبل، اتساقا مع توجيهات وزير الادارة المحلية بهذا الخصوص.

وقال رئيس البلدية المهندس حسين بني هاني لوكالة الأنباء الأردنية(بترا)، خلال جولة قام بها اليوم على الفرق المكلفة بتعقيم ورش المدارس في بعص مدارس لواء قصبة اربد، إن البلدية كثفت فرقها لانجاز هذه المهمة التي ستطال 200 مدرسة ضمن حدودها، مؤكدا انها تعمل على مدار الساعة لتهيئة المدارس لاستقبال الطلبة مع بدء العام الدراسي.

وابدى استعداد البلدية التام لتدريب الكوارد الادارية والاذنة والحراس في المدارس على اعمال التعقيم والرش ورفدها بالامكانات المتوفرة لديها لتصبح قادرة بنفسها على تنفيذ عمليات التعقيم والرش بشكل دوري.

واكد بني هاني عدم قدرة البلدية على الاستمرار بهذا الدور طوال فترة الجائحة، مطالبا ان تضطلع المدارس من خلال مديريات التربية والتعليم التابعة لها بهذا الدور، عقب انجاز البلدية للمرحلة من تعقيم جميع المدارس الموجودة ضمن مناطقها الـ23، لافتا الى نجاح التجربة السابقة في المساجد بإدامة عمليات الرش والتعقيم بعد تدريب الاذنة وخدم المساجد على القيام بذلك.

(بترا)

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *