/
/
تدخلها يغيّر طبيعة النزاع.. أفريكوم تكشف عن مقاتلات روسية تدعم المرتزقة بليبيا

تدخلها يغيّر طبيعة النزاع.. أفريكوم تكشف عن مقاتلات روسية تدعم المرتزقة بليبيا

تدخلها يغيّر طبيعة النزاع.. أفريكوم تكشف عن مقاتلات روسية تدعم المرتزقة بليبيا

قالت القيادة العسكرية الأميركية في أفريقيا (أفريكوم) إن لديها براهين مصورة على تحليق مقاتلة روسية من قاعدة الجفرة وأخرى قرب مدينة سرت الليبية.

وقال كريس كارنز الناطق باسم أفريكوم إن هذه المقاتلات لم تكن في ليبيا، وإنه من الواضح أنها أتت من روسيا وليس من أي بلد آخر.

واعتبرت أفريكوم أنّ إدخال روسيا طائرات مقاتلة إلى ليبيا يغير طبيعة النزاع الحالي، ويزيد من احتمالية تعرض الليبيين للخطر.

وأبرز أن الطائرات الروسية في ليبيا يسيرّها مرتزقة عديمو الخبرة لا يلتزمون بالقانون الدولي، ولا يخضعون للقوانين والتقاليد المعمول بها في النزاعات المسلحة.

زيادة العنف

من جهته، أوضح مدير العمليات برادفورد غيرينغ أن تدخل روسيا المستمر في ليبيا يزيد من العنف ويؤخر الحل السياسي.

ولفت إلى أن موسكو تواصل الضغط من أجل موطئ قدم إستراتيجي على الجناح الجنوبي لحلف شمال الأطلسي (ناتو) وذلك على حساب أرواح ليبيين أبرياء.

ونهاية الشهر الماضي، قالت أفريكوم إنها وثّقت بالصور نشْر روسيا أخيرا طائرات حربية في ليبيا بعد إعادة طلائها بغرض التمويه، وذلك لدعم مرتزقة فاغنر.

وأوضحت أفريكوم أن الطائرات الحربية الروسية -من نوع ميغ 29 وسوخوي 24- التي وصلت إلى ليبيا حطت في قاعدة الجفرة الجوية، وتزودت بالوقود قرب طبرق، وسط نفي روسي لإرسال عسكريين إلى ليبيا.

تعاون ثنائي

يأتي ذلك في وقت قال وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو إنه بحث سبل التوصل إلى وقف دائم لإطلاق النار، وحل سياسي في ليبيا، والتعاون في مجال الطاقة خلال زيارة وصفها بالمفيدة للغاية إلى طرابلس.

وأضاف أوغلو أن بلاده ستدعم مطالب محاسبة المسؤولين عن المجازر التي ارتكبت في ليبيا دوليا.

وأدلى الوزير بالتصريحات لصحفيين عقب عودته بعد رحلة رافقه فيها مسؤولون كبار للاجتماع بمسؤولين في حكومة الوفاق الوطني الليبية المعترف بها دوليا، بعدما ساعدتها أنقرة في صد هجوم قوات اللواء المتقاعد خليفة حفتر.

من جهته، قال رئيس المجلس الأعلى للدولة خالد المشري إن الشراكة مع تركيا لا تقتصر على جانب الأعمال العسكرية فقط، مؤكدا أن أنقرة ستساعد بلاده في القضاء على التمرد وبسط نفوذ الدولة على كامل أراضيها.

في هذه الأثناء، ذكرت وزارة الدفاع التركية في تغريدة على “تويتر” أن قواتها المختصة مستمرة في إزالة الألغام والذخائر غير المتفجرة التي زرعتها قوات حفتر في المناطق السكنية.

وأفادت الدفاع التركية أن فرق إزالة الألغام دمرت 12 لغما جديدا في المنطقة التي تعمل فيها في ليبيا.

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on pinterest
Share on email

رابط مختصر للمادة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

  • الأكثر زيارة
  • الأكثر تعليقاً
  • الأحدث