ترجيح إطلاق “التوقيع الرقمي” الشهر المقبل.. ماذا تعرف عنه؟

ترجيح إطلاق “التوقيع الرقمي” الشهر المقبل.. ماذا تعرف عنه؟

البوصلة – اكد وزير الاقتصاد الرقمي والريادة احمد الهناندة امس أن فريق الوزارة يعمل على قدم وساق في اتجاه اطلاق خدمة التوقيع الالكتروني ستقدم عبر تطبيق “سند” الحكومي.

ورجح الوزير في تصريحات صحفية أن يجري تقديم الخدمة لاول مرة مع بداية الشهر المقبل ، وذلك مع تحديث جديد لتطبيق ” سند” يجري العمل على انجازه.

وبين أن خدمة التوقيع الالكتروني على المعاملات المخطط إطلاقها تتيح للمواطن توقيع وثائق رقمية من خلال التطبيق بين المواطنين والمؤسسات الحكومية.

وفي السياق نفسه، قال الهناندة إن “وزارة الاقتصاد الرقمي والريادة مستمرة في تقديم خدمات تفعيل الهوية الرقمية للمواطنين عبر تطبيق ” سند” من خلال العشرات من مراكز سند التي وفرتها الوزارة في مقرات المؤسسات الحكومية والمراكز التجارية لمساعدة المواطنين على تفعيل هوياتهم الرقمية.

وقال الهناندة “تفعيل الهوية الرقمية “ليس إلزاميا”، لكنه لفت الى ان من يريد الاستفادة من جميع الخدمات على تطبيق “سند”، عليه القيام بهذا الإجراء من خلال زيارة محطات “سند” المنتشرة في كل أنحاء المملكة، التي يمكن استكشافها عبر التطبيق من خلال الحصول على قائمة المحطات من خلال الضغط على قائمة “بقربي” من داخل التطبيق، ومن ثم اختيار “محطات سند”.

وتفعيل الهوية الرقمية يمكن المواطن من الوصول إلى مستنداته الرقمية مثل رخصة القيادة والمركبة وبطاقة الأحوال وشهادة الميلاد وغيرها من المستندات المعتمدة محليا كرديف للمستندات التقليدية، إضافة إلى الوصول إلى سجلاته الشخصية مثل معلومات الأحوال والترخيص والتعليم والأراضي والممتلكات والمزيد من المعلومات الشخصية.

والهوية الرقمية ليست بديلا عن هوية الأحوال المدنية للمواطنين، وهي ستكون معتمدة لغايات استخدام المواطنين الخدمات والمعاملات الإلكترونية والتوقيع الرقمي بسرعة وسهولة من خلال اسم مستخدم وكلمات مرور خاصة بكل مواطن وتكون موحدة لكل الخدمات، فيما ستبقى هوية الأحوال المدنية هي البطاقة المعرفة عن المواطن كما هو متعارف عليه.

ويمكن تعريف نظام الهوية الرقمية بأنه نظام يتيح للمواطن حامل بطاقة الأحوال المدنية الذكية استخدام (اسم مستخدم وكلمة مرور) يكونان موحدين لاستخدام المعاملات الحكومية المختلفة، وخصوصا خدمات الحكومة الإلكترونية، بدلا من أن يستخدم المواطن كلمات مرور وأسماء مستخدمين مختلفة في كل خدمة إلكترونية يستعملها.

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة: