/
/
جابر: 7 إصابات إحداها محلية بكورونا.. والعضايلة: تفعيل أمر الدفاع 11 المتعلق بارتداء الكمامات

جابر: 7 إصابات إحداها محلية بكورونا.. والعضايلة: تفعيل أمر الدفاع 11 المتعلق بارتداء الكمامات

وزير الصحة سعد جابر ووزير الاعلام أمجد العضايلة

قال وزير الدولة لشؤون الإعلام أمجد العضايلة إن حدوث تطوّرات عالميّة وإقليميّة مقلقة جداً فيما يتعلّق بالحالة الوبائيّة، ومشاهدتنا يوميّاً ارتفاعاً كبيراً في أعداد الإصابات والوفيات، هو ما دفعنا أمس لإرجاء تسيير الرحلات الجويّة المنتظمة.

وأكد العضايلة في مؤتمر صحفي من رئاسة الوزراء مساء الأربعاء، أن صحّة الأردنيين وسلامتهم أولويّة قصوى، ولن ندّخر مجهوداً من أجل حمايتهم، واتخاذ ما يلزم من إجراءات تضمن عدم وصول الوباء وانتشاره محليّاً.

وقرر مجلس الوزراء التأكيد على تفعيل أمر الدّفاع رقم (11) لسنة 2020م، الذي يُلزِم أصحاب المنشآت والأفراد بضرورة الالتزام بأقصى درجات الحيطة والحذر، وفرض عقوبات على كلّ منشأة لا يلتزم العاملون فيها، أو مرتادوها بارتداء الكمامات، بحسب العضايلة.

وذكر الوزير بأنّ العقوبات لمن يخالف أمر الدّفاع رقم (11) تصل إلى حدّ فرض غرامات ماليّة على الأفراد غير الملتزمين بارتداء الكمّامات والتباعد الجسدي، تتراوح قيمتها ما بين (20 – 50 ديناراً)، بالإضافة إلى فرض عقوبات على المنشآت غير الملتزمة تصل حدّ الإغلاق.

وقال: “لاحظنا أيضاً وجود ممارسات مجتمعيّة لا تتناسب مع تعليمات السلامة وإجراءات الوقاية، كالعودة لإقامة بيوت العزاء والأفراح والتجمّعات والولائم، وستقوم الحكومة بالتنسيق مع الحكّام الإداريين في المحافظات بتكثيف الرقابة على هذه المخالفات”.

واكد العضايلة على ضرورة مضاعفة الحذر والتشدد في الوقاية، مع قرب موعد حلول استحقاقين وطنيّين في غاية الأهميّة، يتطلبان المحافظة على بيئة محليّة خالية من الوباء، لينجزا بسلام ونجاح، وهما: بدء العام الدراسي مطلع شهر أيلول المقبل، وإجراء الانتخابات النيابيّة في العاشر من تشرين الثاني المقبل.

ولفت إلى أنّ عبور هذه المحطّات الوطنيّة الحيويّة، بما تمثّله من إنجاز وضرورة وطنيّة ملحّة، يتطلّب تشديد الإجراءات الوقائيّة لإتمام العودة إلى المدارس والجامعات، وإجراء الانتخابات دون أيّ مخاطر وبائيّة.

وحول المناوشات في محافظة الكرك أمس، قال العضايلة إن الحكومة لن تتهاون مطلقاً مع كلّ من يتعرّض لرجال الأمن والأجهزة المختصّة، أثناء تأديتهم واجبهم الرسمي، كما ستتصدّى الحكومة وبحزم لكلّ من يحاول العبث بأمن الوطن، وافتعال الأزمات والصدامات على حساب أمن الوطن وسلامة أبنائه.

وأكد على الموقف الحكومي أنّ أيّ مطلب مالي أو نقابي أو حزبي لن يتحقّق بأساليب ما أسماها “الاستقواء أو الإملاء”، بل بالحوار والنقاش وقبول الآخر، وبما يخدم مصالح شعبنا والدّولة الأردنيّة بشكل عام.

“نؤكد أيضاً أنّ قرار صرف الزيادة على العلاوة الفنيّة لجميع موظّفي القطاع العام، مدنيّين وعسكريين، سيعود مع بداية عام 2021م”، وفق العضايلة.

وحول قرار إرجاء تسيير الرحلات بشكل منتظم من وإلى الدول والوجهات الخضراء، أوضح الوزير أن هذه الحالة من التغيّرات ليست محصورة في الأردن، بل هي حالة عامّة تعانيها مختلف دول العالم وشعوبها، إذ أنّ هناك تغييراً مستمرّاً في الإجراءات التي تفرضها الدول وفقاً لتطوّرات هذا الوباء.

وأكد أن الحكومة ستتعامل كما قالت مرارا بجرأة وشفافيّة مع أيّ تغيير في الإجراءات، في حال وجود تداعيات جادّة تدعو لذلك، وهذا ما حصل بالفعل. ونعمل جاهدين للموازنة ما بين مسؤولياتنا تجاه مواطنينا وأهلنا في الخارج وعودتهم، وأيضاً حماية بلدنا وشعبنا من خطر انتقال هذا الوباء للداخل.

بدوره، قال وزير الصحة سعد جابر، إن الأردن هي الدولة الأولى عالميا في احتواء فيروس كورونا، داعيا للالتزام بلبس الكمامات والتباعد الجسدي.

وأضاف أن الوزارة سجلت 7 حالات إصابة إحداها محلية بفيروس كورونا، ليرتفع عدد الإصابات إلى 1201 حالة منذ بدء الجائحة.

وأوضح أن الحالة المكتشفة في منطقة الرمثا وتم تحديد مصدر العدوى.

وسجلت الوزارة اليوم كذلك 5 حالات شفاء.

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on pinterest
Share on email

رابط مختصر للمادة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

  • الأكثر زيارة
  • الأكثر تعليقاً
  • الأحدث