حماس: اقتحام بن غفير للأقصى عمل عدواني يصب الزيت على النار

حماس: اقتحام بن غفير للأقصى عمل عدواني يصب الزيت على النار

قالت حركة المقاومة الإسلامية حماس، إن إقدام الوزير الصهيوني الفاشي إيتمار بن غفير على اقتحام المسجد الأقصى صباح اليوم هو عمل عدواني يصب الزيت على النار، ولن يمنح الاحتلال شرعية على مقدساتنا التي ستبقى عربية إسلامية رغم أنف الاحتلال الصهيوني النازي.

ودعت حماس، في تصريح لها اليوم الأربعاء، جماهير الشعب الفلسطيني في القدس والضفة والداخل المحتل إلى التصدي لحملة التهويد الممنهجة ضد المسجد الأقصى، وتكثيف الرباط فيه، وشد الرحال إليه، والوقوف سدًّا منيعًا أمام كل محاولات تدنيسه وتهويده.

كما طالبت الحركة جامعة الدول العربية ومنظمة التعاون الإسلامي بضرورة التحرك بفاعلية ضد الخطر الصهيوني المحدق بالمسجد الأقصى وكافة مقدساتنا الإسلامية والمسيحية.

وصباح اليوم اقتحم وزير الأمن القومي الإسرائيلي إيتمار بن غفير، المسجد الأقصى، لأول مرة منذ بداية الحرب التي يشنها الاحتلال على قطاع غزة منذ نحو 8 أشهر.

ويعد هذا الاقتحام الرابع الذي ينفذه بن غفير للمسجد الأقصى منذ تسلمه مهام منصب وزير الأمن القومي نهاية العام 2022.

(وكالات)

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة: