خسارة صادمة لريال مدريد أمام ضيفه شاختار

حقق شاختار دونيتسك فوزا صادما 3-2 خارج أرضه على ريال مدريد، بطل دوري أبطال أوروبا لكرة القدم 13 مرة، في مباراتهما الافتتاحية بالمجموعة الثانية، الأربعاء، رغم أن الفريق الأوكراني افتقد 10 لاعبين بسبب إصابتهم بفيروس كورونا.

ومنح لاعب الوسط البرازيلي تيتي التقدم لشاختار في الدقيقة 29 من تسديدة منخفضة تجاوزت الحارس تيبو كورتوا، بعدما مرّ زميله فيكتور كورنينكو من مدافعي ريال مدريد.

وضاعف الضيوف النتيجة بعدها بأربع دقائق عندما وضع رفائيل فاران مدافع ريال مدريد هدفا بالخطأ في مرماه، حينما كان يحاول إبعاد الكرة بعد تصدي كورتوا لتسديدة.

وجعل المهاجم الإسرائيلي مانور سولومون النتيجة 3-صفر لشاختار، بتسديدة قوية قبل نهاية الشوط الأول، وفق ما ذكرت وكالة “رويترز”.

وقلّص لوكا مودريتش الفارق لفريق المدرب زين الدين زيدان بتسديدة رائعة من مسافة بعيدة في بداية الشوط الثاني، قبل أن يقلص البديل فينيسيوس جونيور الفارق إلى هدف واحد.

وأدرك فيدريكو بالبيردي التعادل في الوقت المحتسب بدل الضائع عبر تسديدة بدلت اتجاهها بقوة، لكن حكم الفيديو ألغى الهدف بداعي تسلل فينيسيوس الذي حجب الرؤية أمام الحارس أناتولي تروبين، ليحتفل الضيوف بواحد من أكثر انتصاراتهم التي لا تنسى في البطولة الأوروبية.

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *