خطيبة الضابط الأسير “هدار غولدين” ترتبط بمستوطن

أعلنت خطيبة الضابط الأسير لدى كتائب الشهيد عز الدين القسام في غزة “هدار غولدين” عن ارتباطها بمستوطن بعد انتظارها عودة “غولدين” أكثر من 6 سنوات.

وذكرت القناة السابعة العبرية، وفق ترجمة وكالة “صفا”، أن “عدناه سروسي” (31 عامًا) قررت الزواج من عشيقها الجديد، وهو أحد مستوطنين “فدوئيل” شمالي الضفة الغربية المحتلة.

و”سروسي” وعائلتها من مستوطني “غوش قطيف” في قطاع غزة قبل الانسحاب عام 2005، واشتركت في التظاهرات التي تجريها عائلة الضابط منذ أسره في حرب العام 2014.

وفي الأول من أغسطس/ آب 2014، أعلن جيش الاحتلال فقد الاتصال بضابط يدعى “هدار غولدين” في رفح جنوبي القطاع خلال العدوان، فيما أعلنت كتائب القسام حينها أنها فقدت الاتصال بمجموعتها التي أسرته في المكان، ورجحّت استشهادها ومقتل الضابط الإسرائيلي.

و”غولدين” هو واحد من أربعة إسرائيليين أسرى لدى كتائب القسام الجناح العسكري لحركة المقاومة الإسلامية (حماس) في غزة.

وكانت القسام عرضت صور أربعة جنود إسرائيليين وهم: “شاؤول آرون” و”هادار جولدن” و”أباراهام منغستو” و”هاشم بدوي السيد”، رافضة الكشف عن أي تفاصيل تتعلق بهم دون ثمن.

وتشترط حركة حماس بدء أي مفاوضات مع الاحتلال لإبرام صفقة تبادل أسرى جديدة، بإفراجه عن محرري صفقة “وفاء الأحرار”، الذين أعاد اعتقالهم.

وأعاد الاحتلال اعتقال أكثر من 50 مُحررًا بالصفقة التي تمت عام 2011، وأفرج بموجبها عن ألف أسير نصفهم من ذوي الأحكام العالية مقابل إطلاق سراح الجندي جلعاد شاليط، الذي أسر من على حدود القطاع صيف 2006، وبقي في قبضة المقاومة خمس سنوات.

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *