رغم المناكفات بالكونغرس.. تحديد موعد محاكمة ترامب

رغم المناكفات التي يشهدها الكونغرس الأميركي في ضوء التوازنات الجديدة عقب الانتخابات الأخيرة، تم تحديد موعد محاكمة الرئيس السابق دونالد ترامب.

وقال زعيم الأغلبية الديمقراطية في مجلس الشيوخ السيناتور تشاك شومر اليوم الجمعة إن رئيسة مجلس النواب نانسي بيلوسي “أبلغتني أن لائحة الاتهام (ضد ترامب) ستحال يوم الاثنين إلى مجلس الشيوخ”.

وأضاف -في كلمته أمام مجلس الشيوخ- “سيرفع مجلس النواب مادة المساءلة (…) وسيعقد مجلس الشيوخ محاكمة دونالد ترامب. ستكون محاكمة كاملة، ستكون محاكمة عادلة”. وأكد أن المجلس سيمضي سريعا في إجراءات المحاكمة رغم محاولات تأخيرها.

وتتضمن لائحة الاتهام بحق ترامب تهمة واحدة هي “التحريض على التمرد” في ما يتعلق باقتحام أنصاره مبنى الكابيتول (الكونغرس) في السادس من يناير/كانون الثاني الجاري، لعرقلة مصادقة المشرعين على فوز جو بايدن في الانتخابات الرئاسية.

وإذا أدين ترامب في هذه المحاكمة فإنه سيُمنع من تولي أي منصب فدرالي، أي أنه لن يتمكن من العودة إلى الرئاسة مرة أخرى.

وأشارت مراسلة الجزيرة بيسان أبو كويك من مقر الكونغرس إلى أن إحالة لائحة الاتهام إلى مجلس الشيوخ تستوجب بدء إجراءات المحاكمة بحلول الساعة الواحدة ظهرا من اليوم التالي.

محاولات تأخير المحاكمة

وكان الجمهوريون في الكونغرس دعوا إلى إرجاء إطلاق المحاكمة حتى فبراير/شباط المقبل بدعوى ضمان سلامة الإجراءات وإعطاء دفاع ترامب وقتا للاستعداد.

وقال زعيم الأقلية الجمهورية السيناتور ميتش ماكونيل في كلمته اليوم أمام مجلس الشيوخ إن المحاكمة ينبغي أن تكون “كاملة وعادلة”.

وكان ماكونيل دعا في وقت سابق إلى تأجيل المحاكمة، وقال في بيان إنه “في هذا الوقت المشحون بالاحتقان السياسي، يعتقد الجمهوريون أن من الضروري عدم تعطيل الإجراءات القانونية الواجبة التي يستحقها الرئيس السابق ترامب”.

من جهة أخرى، نسبت وسائل إعلام أميركية إلى السيناتور الجمهوري ليندسي غراهام قوله إن ترامب اتفق مع المحامي بوتش باورز على تمثيله في المحاكمة.

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *