روسيا تنفي أي صلة لها بالهجمات السيبرانية ضد فرنسا

أكد الناطق باسم الرئاسة الروسية، دميتري بيسكوف، في تعليقه على التقرير الفرنسي بشأن الهجمات السيبرانية والاتهامات الموجهة ضد روسيا بهذا الصدد، أن روسيا لم ولن يكون لها صلة بهذا.

وقال بيسكوف أمام الصحفيين، اليوم الثلاثاء: “بلا شك لم يكن لروسيا أي مشاركة في أي من مظاهر الجرائم السيبرانية ولا يمكن أن تشارك فيها. وهنا في هذا السياق أريد أن أذكر مرة أخرى أن روسيا هي التي تتحدث باستمرار عن ضرورة التعاون الدولي في مجال مكافحة الجرائم السيبرانية”.

وأشار بيسكوف إلى أن “الاتهامات الواردة في التقرير ليست موجهة ضد روسيا تحديدا، بل ضد مجموعة من الأشخاص الذين كما يقولون، قد يكونوا على صلة بروسيا”.

وأعلنت الوكالة الوطنية الفرنسية لأمن الأنظمة المعلوماتية عثورها على آثار هجمات سيبرانية، قد يقف وراءها “هاكر مرتبطون بروسيا”.

وجاء في بيان صدر عن الوكالة، أمس الاثنين، أن الهجمات كانت تستهدف موردي خدمات المعلومات، حيث استغل الهاكر نقاط الضعف في البرامج المقدمة من قبل شركة “Centreon”.

( سبوتنيك)

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *