شرطة الاحتلال تواصل التضييق على موظفي “المسجد الأقصى”

لليوم الرابع على التوالي، تُواصل شرطة الاحتلال الإسرائيلية، التضييق على موظفي دائرة الأوقاف الإسلامية، في المسجد الأقصى بمدينة القدس المحتلة.

وقالت دائرة الأوقاف الإسلامية، في تصريح مقتضب حصلت وكالة الأناضول على نسخة منه، الثلاثاء “ضمن التضييقات اليومية لحكومة الاحتلال بالمسجد الاقصى المبارك، ومنع الاعمار من العمل، سلمت شرطة الاحتلال مسؤول الوحدة المسائية لحراس المسجد، صامد عسيلة أمر استدعاء للتحقيق معه”.

وكانت الشرطة الإسرائيلية قد منعت، السبت، أعمال الترميم في المسجد الأقصى.

ويوم الأحد، قال مجلس الأوقاف والشؤون والمقدسيات الإسلامية في تصريح مكتوب أرسل نسخة منه للأناضول “تعمل الشرطة على إيقاف كافة أعمال ونشاطات مديرية الإعمار في المسجد، وتمنع ترميم مواقع هامة تحتاج إلى ترميم فوري، وتعمل على تعطيل إدخال أبسط المواد الأساسية اللازمة للصيانة”.

وأضاف إن “مديرية مشروعات إعمار الـمسجد باتت لا تستطيع صيانة أو ترميم أي عطل أو خلل يطال أبسط مرافق الـمسجد، ويتعرض موظفيها للملاحقة والتهديد بالاعتقال والابعاد”.

ولم يصدر تعليق من الشرطة الإسرائيلية، على منع أعمال الترميم بالمسجد.

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *