شهيدان وعشرات الجرحى بجمعة “حماية الجبهة الداخلية” في غزة

أعلنت وزارة الصحة الفلسطينية بغزة، الجمعة، استشهاد فلسطينيين وإصابة العشرات من الفلسطينيين جراء قمع قوات الاحتلال الإسرائيلي للمشاركين في مسيرات العودة شرق قطاع غزة.

وأكدت الوزارة في بيان لها استشهاد مواطنين برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلي في قطاع غزة، وإصابة 66 مواطنا، بينهم 38 بالرصاص الحي من قبل جيش الاحتلال الاسرائيلي، خلال فعاليات الجمعة الـ 73 لمسيرة العودة وكسر الحصار شرق قطاع غزة.

وقال الناطق باسم وزارة الصحة الفلسطينية، أشرف القدرة، إن الطفل علي سامي علي الأشقر 17 سنة استشهد برصاص الاحتلال في شمال قطاع غزة، فيما لم يعلن عن هوية الشهيد الثاني، والذي استشهد شرق مدينة غزة.

وأطلقت الهيئة الوطنية العليا لمخيمات مسيرة العودة وكسر الحصار، على اليوم؛ “جمعة حماية الجبهة الداخلية”، مؤكدة “وحدة الموقف الوطني في مواجهة الفوضى والعمالة والتكفير وخلط الأوراق”.

وتسبب قمع قوات الاحتلال للمتظاهرين في الجمعة الماضية، بارتقاء شهيد وإصابة 75 فلسطينيا بجراح مختلفة من بينهم 42 بالرصاص الحي، وبذلك يرتفع إجمالي عدد شهداء مسيرات العودة إلى 308، والمصابين بجراح مختلفة أكثر من 31 لفا، منذ انطلاق مسيرات العودة في 30 آذار/ مارس 2018.

وتواصل مسيرات العودة وكسر الحصار في قطاع غزة فعاليتها للجمعة الثالثة والسبعين، تأكيدا منها وحدة الشعب الفلسطيني “في مواجهة محاولات إرباك الساحة الفلسطينية والعبث في أمنها الداخلي”.

وتجري الأجهزة الأمنية بغزة تحقيقات مكثفة لمعرفة من يقف خلف التفجيرات التي وقعت مساء الثلاثاء 27 آب/اغسطس الماضي، وأدت إلى استشهاد 3 من عناصر الشرطة وإصابة آخرين، حيث تمكنت الأجهزة الأمنية من اعتقال مجموعة من الأشخاص “لهم ارتباط مباشر بالتفجيرات الأخيرة”.

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *