“صحة غزة”: الاحتلال يخرج مستشفى كمال عدوان عن الخدمة بالقوة

“صحة غزة”: الاحتلال يخرج مستشفى كمال عدوان عن الخدمة بالقوة

أعلنت وزارة الصحة في غزة، مساء أمس الثلاثاء، أن القوات الإسرائيلية المتوغلة شمال القطاع أخرجت مستشفى كمال عدوان عن الخدمة “بالقوة والإرهاب وبفوهات الدبابات”.

وذكرت الوزارة في بيان، أن قوات جيش الاحتلال الإسرائيلي المتوغلة في شمال القطاع تخرج بالقوة والإرهاب وبفوهات الدبابات مستشفى كمال عدوان – المستشفى الحكومي الوحيد المتبقي في شمال القطاع عن الخدمة.

واشارت الى أن أكثر من 400 ألف نسمة في شمال القطاع أصبحوا بلا خدمات طبية على الإطلاق مع استمرار الإبادة الجماعية ضد شعبنا الأعزل.

يذكر أن جيش الاحتلال الإسرائيلي قصف بالمدفعية والطائرات المسيرة، يوم أمس، محيط مستشفى كمال عدوان في مخيم جباليا شمال قطاع غزة، ما أدى إلى “سقوط شهداء وانقطاع التيار الكهربائي عنه.

وأفادت مصادر طبية فلسطينية، بانقطاع التيار الكهربائي عن المستشفى في ظل وجود أكثر من 7 آلاف نازح داخله، فيما لم تتمكن الطواقم الطبية من إجراء أي عملية جراحية، محذرة من “مجزرة قد يرتكبها الاحتلال داخل مستشفى كمال عدوان كما حدث في مستشفيي الشفاء بمدينة غزة والإندونيسي شمالي القطاع.

وكانت قوات الاحتلال قد فرضت في تشرين الثاني الماضي حصارا مطبقا واستهدافا مباشرا لمستشفيي “الشفاء” و”الإندونيسي” ما أدى إلى مجازر بحق المرضى والجرحى والطواقم الطبية والنازحين.

ومنذ السابع من تشرين الأول الماضي، يشن جيش الاحتلال الإسرائيلي عدوانا همجيا مدمرا على قطاع غزة، خلف حتى مساء أمس أكثر من 16 ألف شهيد، بينهم 7112 طفلا و4885 امرأة، بالإضافة إلى 43 ألفا و616 جريحا، فضلا عن دمار هائل في البنية التحتية وكارثة إنسانية غير مسبوقة، بحسب مصادر رسمية فلسطينية وأممية.

–(بترا)

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة: