“صلح جزاء عمان” تشرع النظر بقضية عمارة اللويبدة الأحد

“صلح جزاء عمان” تشرع النظر بقضية عمارة اللويبدة الأحد

الأمن يخلي جثتين ليرتفع عدد وفيات عمارة اللويبدة إلى 9

تشرع محكمة صلح جزاء عمان، الأحد، عقد أولى جلساتها العلمية للنظر بقضية عمارة اللويبدة التي انهارت في الثالث عشر من أيلول الجاري، وأسفر عنها 14 وفاة و10 إصابات.

وسيمثل الأظناء الثلاث المشتكى عليهم في الجلسة التي ستعقد بحضور مدعي عام عمان ووكلاء الدفاع عن الموقوفين.

وستسأل المحكمة المشتكى عليهم عما إذا كانوا مذنبين أم غير مذنبين عن تهم التسبب بالوفاة مكررة 14 مرة والتسبب بالإيذاء مكررة 10 مرات.

وستستمع المحكمة إلى عدد من شهود النيابة بالقضية.

وكانت النيابة العامة قد أعلنت الأربعاء الماضي عن انتهاء التحقيق في قضية انهيار بناية سكنية في منطقة اللويبدة، بعد تحقيق استمر لمدة ثمانية أيَّام، وقرَّرت تحويل القضية إلى المحكمة المختصَّة لمحاكمة المشتكى عليهم عن الجرائم المسندة إليهم.

الاستماع إلى 21 شاهدا

وفي تصريح سابق  للنَّائب العام الدكتور حسن العبداللات، أعلن من خلاله عن استماع النِّيابة العامة لشهادة 21 شاهدًا، وأجرت عددا من الخبرات الفنية المتخصِّصة، واستجوبت المشتكى عليهم وقرَّرت توقيفهم، وبلغ عدد الوفيات في القضية 14 وفاة، و9 إصابات.

وبدأت النيابة العامة التَّحقيق في القضية منذ لحظة وقوع الحادثة في منطقة اللويبدة وتواجدت في الموقع وجمعت البينات والأدلة، وقرَّرت توقيف المسؤول عن البناء وهو وريث مالك البناء، بالإضافة إلى متعهد البناء وفني الصِّيانة، وأسندت لهم تهم التَّسبب بالوفاة مكرَّرة 14 مرَّة، والتَّسبب بالإيذاء10 مرات.

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة: