“طقس العرب”: منخفض يتحرك باتجاه الأردن قد يتسبب بفيضانات

أعلن موقع “طقس العرب” أنّه يتم مراقبة انخفاض الضغط الجوي وبداية تشكل منخفض جوي بخصائص شبه مدارية شرق البحر المتوسط، في الـ 24 ساعة القادمة، قد يؤثر على أجزاء من بلاد الشام بما فيها المملكة يوم السبت 26/10/2019 .

وتشير صور الأقمار الاصطناعية نهار الأربعاء، الى تواجد سحب رعدية كثيفة شرق البحر المتوسط وسواحل مصر الشمالية، اذ من المتوقع أن ترافق تطور المنخفض الجوي بمشيئة الله.

المسارات والاحتمالات المتوقعة للمنخفض الجوي:

الاحتمال الأول

تعمق المنخفض الجوي يومي الخميس والجمعة ويؤثر بشكل مباشر على سواحل شمال مصر، ويتحرك للداخل نحو وسط سيناء، وبهذا السلوك فان الأردن تقع على طرف الحالة الجوية الماطرة مع وجود بعض الأمطار المتفرقة في المملكة.

الاحتمال الثاني

تعمق المنخفض الجوي بشكل كبير في البحر قبالة سواحل مصر الشمالية وجزيرة سيناء، وتحركه نحو سواحل فلسطين “غزة” وبهذا الشكل، يؤثر على الأردن بشكل مباشر وذلك على شكل أجواء باردة نسبياً وماطرة بغزارة مع نشاط كبير على حركة الرياح وتشكل السيول وربما الفيضانات.

الاحتمال الثالث

تطور السحب الرعدية وتعمق المنخفض الجوي، لكن مع توقع مراوحة مكانه في عرض البحر واضمحلاله أثناء حركته الى شمال مصر وجنوب فلسطين وبهذا الشكل، تكون المملكة بعيدة عن أية تأثيرات جوية مرافقة للمنخفض الجوي.

وتتفق جميع الاحتمالات على وجود منخفض جوي يتشكل شرق البحر المتوسط وبخصائص شبه مدارية (Mediterranean Tropical Depression) ويتوقع ان يؤثر على سواحل مصر الشمالية وأجزاء من سيناء، الا أن الاختلاف يكمن بمسار المنخفض ومقدار تعمقه.

ويختلف طبيعة تأثر المملكة بالحالة الجوية وفقاً للمسارات المحتملة، حيث يعتبر السيناريو الثاني هو الأقوى على المملكة وقد يجلب السيول والفيضانات.

أما عن توقعات طقس العرب

فتشير بشكل مبدأي الى احتمالية هطول الأمطار في أجزاء واسعة من المملكة يوم السبت 26 تشرين أول / أكتوبر، وارتفاع فرص السيول في أجزاء من وسط وجنوب المملكة، لاسيما في حال تحقق جزء من الاحتمال الثاني.

تشير الخرائط الجوية الى توافر عدد من شروط تكون المنخفضات ذات الخصائص شبه مدارية، حيث تتجمع السحب الرعدية الكثيفة مع بعضها البعض ويبدأ الضغط الجوي بالانخفاض، لتتشكل منطقة من الضغط الجوي المنخفض في الحوض الشرقي للبحر الأبيض المتوسط – قبالة السواحل الشمالية لمصر وذلك مع عصر ومساء الخميس 24 تشرين أول / أكتوبر.

ومن أهم شروط اللازمة لتطور هذا النوع من المنخفضات الجوية هو ارتفاع حرارة سطح مياه البحر الى أكثر من 22 درجة مئوية، وفي حالتنا هذه نجد أن الحرارة قد تجاوزت ذلك ووصلت الى 27 درجة مئوية، وتواجد تيارات هوائية دافئة ورطبة والتي توافرت بالفعل وقد امتد منخفض البحر الأحمر من الجنوب.

كما يشترط لتطور ذلك النوع من المنخفضات الجوية الى ضعف رياح القص (Low Wind Shear)، وبالفعل، تشير التوقعات الى ضعف رياح القص على الحوض الشرقي للبحر المتوسط، حيث يسمح ذلك من تطور السحب وعدم تشتتها.

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *